اعلان

عامل نيبالي يزعم احتجازه في المملكة منذ 16 عامًا

Advertisement

عامل-نظافة_2

ذكرت صحيفة “كاتمندو بوست” أن عاملًا نيباليًّا يزعم أنه محتجز في المملكة العربية السعودية منذ 16 عامًا، ويناشد حكومة بلاده التدخل من أجل تأمين عودته إلى نيبال.
ونقلا عن موقع عاجل قالت الصحيفة الناطقة بالإنجليزية، إن العامل “تيك بهادور راسكوتي” (39 عامًا) يعمل في رعاية الإبل في مزرعة في حفر الباطن التي تبعد نحو ألف كيلومتر عن الرياض.
وزعم العامل النيبالي أنه يعمل في ظروف سيئة؛ فعلى الرغم من اتفاقه مع الكفيل على العمل مقابل ألف ريال في الشهر، لم يتلق راتبه منذ 7 سنوات.
وادعى راسكوتي أنه مهدد بالقتل حال محاولته الخروج من المكان الذي يوجد فيه حاليًّا، مضيفًا أنه لا يعرف بالتحديد المكان الذي تقع فيه المزرعة التي يعمل بها.
ووصل راسكوتي إلى السعودية عبر شركة جولدن إنترناشيونال للقوى العاملة في كاتمندو في أغسطس عام 2001.
وكان من المفترض أنه قدم للعمل في شركة إنشاءات، لكن صاحب العمل وضعه في هذا المكان بالصحراء منذ ذلك الحين، وليس هناك فرصة للعودة إلى بلاده، على حد قوله.
وطالبت زوجته “دهان كوماري”، الحكومة النيبالية بالتدخل من أجل عودة زوجها إلى البلاد، وقدمت الأسرة شكوى إلى وزارة الشؤون الخارجية.
من جهته، قال السفير النيبالي لدى الرياض أناندا براساد شارما، أنه أرسل خطابًا إلى حكومة المملكة من أجل إنقاذ العامل راسكوتي وصرف راتبه وتعويضه.