اعلان

محاكمة مبتعث سعودي صدم أمريكيًّا بسيارته

Advertisement

Untitled-1_1172

اعتقلت الشرطة في مدينة “توين فالز” بولاية إيداهو الأمريكية مبتعثًا سعوديًّا بعد أن صدم عامل صيانة بسيارته، وتسبب في إصابته بجروح، ووُجهت له اتهامات بـ”الاعتداء الخطير”.
وكانت الحادثة قد وقعت في مجمع سكني بعد ظهر يوم الأربعاء (25 مايو 2016)، عندما صدم الشاب بسيارته “تويوتا أفالون” بيضاء عند موقف السيارات العمل وفر فتم استدعاء الشرطة التي تعرفت على الطالب السعودي من روايات الشهود، معتقدة في البداية أنه من اللاجئين المقيمين بالمدينة.
وقالت مديرة المجمع السكني للشرطة إنها حاولت إيقاف السيارة والتحدث إلى قائدها الذي تم تحديد هويته فيما بعد بأنه “م غ” (22 عامًا)، وطلبت منه إبطاء سرعته، إلا أن الشاب السعودي كان غاضبًا، وانطلق مسرعًا فصدم عامل الصيانة بالمجمع السكني الذي حاول أيضًا إيقافه، وفقًا لموقع “نيوز راديو 1310″، ونقلا عن موقع عاجل.
وقال شهود عيان إن عامل الصيانة نزل إلى الطريق، وطلب من الطالب السعودي تقليل سرعة السيارة، لكنه صدمه وفر هاربًا، وترك الرجل مصابًا في ذراعه ويديه، وتم نقله إلى الطوارئ بالمستشفى، وزعم الشهود أن السيارة انحرفت في اتجاه الرجل. وعثرت الشرطة على سيارة الطالب السعودي وبها آثار اصطدام وزجاج مكسور.
من جهته، قال المبتعث للشرطة، إن مشادة وقعت بينه وبين امرأة عندما ضل طريقه وهو ذاهب لزيارة أصدقائه، وعندما هم بمغادرة المكان فوجئ بشخص يقفز أمام سيارته ويعترض طريقه، فأُصيب بالفزع، وكان تصرفه عفويًّا نتيجة الخوف، وتم الإفراج عن الطالب السعودي بكفالة 10 آلاف جنيه، وتم تحديد الجمعة 3 يونيو جلسة استماع أولى في القضية.
وشهدت ولاية إيداهو خلال الفترة الماضية مشكلات عديدة للمبتعثين السعوديين هناك، حيث تعرض عدد من الطلاب لاعتداءات من قبل مجهولين، وهو الأمر الذي دعا الملحقية الثقافية إلى تحذير الطلاب، وتخييرهم بين البقاء للدراسة في الولاية أو التحويل لجامعات في ولايات أخرى. لكن الجامعة تعهدت بحل مشكلات الطلاب، وتشديد الدوريات الأمنية حول مناطق سكنهم، وكذلك التحقيق في العديد من الشكاوى للطلاب السعوديين بخصوص الأمن.