إحالة مصور فيديو شهر فيه بفندق حائل إلى هيئة التحقيق

200-31

أحالت لجنة التحقيق السداسية المشكلة لتقصي حقيقة مقطع فيديو أظهر أن جميع الهواتف الموجودة بالغرفة التابعة لأحد الفنادق بمنطقة حائل ويقع داخل حرم الجامعة، مزودة بكاميرات تنتهك خصوصية النزلاء، ومسلطة على الأسِرّة وأماكن الجلوس، قضية المصور إلى هيئة التحقيق والادعاء العام بحائل لعدم صحة ادعائه بانتهاك الفندق خصوصية نزلائه، بعدما قامت اللجنة بالتحقيق معه، والتثبت من المقطع والوقوف على الفندق، واتضح أن الأجهزة لا تعمل كما أوضح المقطع. ولم ينكر مصور المقطع أمام لجنة التحقيق ما قام به، مؤكدا أن نشره للفيديو يأتي في إطار غيرته على حرمات الناس، فيما توصلت اللجنة إلى أنه لا صحة لادعاء الشاب بانتهاك الفندق خصوصية نزلائه.
وبحسب صحيفة الوطن أن اللجنة التي شكلت برئاسة المحقق الجنائي بإمارة منطقة حائل نايف الجماح وعضوية مندوبين عن جامعة حائل ووزارة التجارة والاستثمار والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وشرطة منطقة حائل وشركة الاتصالات السعودية stc، استدعت مصور المقطع وهو شاب في العقد الثاني من عمره وكان يعمل سابقا في الفندق، وحضر بنفسه بعد استدعاء اللجنة له واعترف أنه هو مصور الفيديو. وتوقع المصدر أنه سيتم عقد مؤتمر صحفي سيحدد خلال الأيام القادمة في الفندق يضم أعضاء اللجنة وإدارة الفندق لكشف جميع ملابسات القضية لوسائل الإعلام.