اعلان

جندي بالحد الجنوبي يقتحم صفوف ميليشا الحوثي لإنقاذ زملائه من الأسر

Advertisement

559ca2e0-0094-453d-bbbd-831dbafabbc9

تمكن عسكري بالحد الجنوبي برتبة رئيس رقباء من إنقاذ عدد من زملائه من الوقوع أسرى في يد ميليشيات الحوثي، والتي تسللت إلى الحدود السعودية خرقاً للهدنة، حيث أقدم على اقتحام صفوف الميليشيات والوصول إلى المبنى المحتجز به زملاؤه وإنقاذهم بواسطة مدرعة.
وكان عدد من الجنود متواجدين داخل مبنى بالقرب من الحدود السعودية اليمنية، قبل أن يُفاجأوا بتسلل عناصر من ميليشيا الحوثي ليلاً إلى داخل حدود المملكة دون أن ينتبهوا لوجودهم في المبنى، ليرسلوا نداء استغاثة لزملائهم لإنقاذهم قبل الوقوع أسرى في يد الحوثيين، إلا أن الخوف على سلامتهم منع زملاءهم من التدخل.
وبحسب موقع أخبار 24 ووفقاً لعدد من مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، فإن رئيس رقباء عياد السليمي الحربي ركب مدرعة وقرر التدخل لإنقاذ زملائه برفقة أحد الضباط، وتمكن من تجاوز عناصر ميليشا الحوثي رغم إطلاقهم وابلاً من الرصاص على المدرعة أدى لتلف عجلاتها، ووصل للمبنى المحتجز به زملاؤه وتمكن من إنقاذهم والخروج بهم إلى مكان آمن.
ودشن مغردون على موقع “تويتر” هاشتاقاً بعنوان (شجاعة السليمي بالحد الجنوبي)، عبروا فيه عن إعجابهم بالعمل البطولي الذي قام به الجندي السليمي، وأنشد بعضهم أشعارا تمتدح شجاعته.