صورة: استبانة لـ تقويم التعليم بتبوك عن القراءة المسلية تثير حفيظة أولياء الأمور

839ebe0e-0d20-4fee-8eb6-e9a25d4aaf3f

أثارت استبانة وزعتها هيئة تقويم التعليم بمنطقة تبوك على الطلاب بهدف قياس مسيرة الطالب التعليمية، استياء عدد كبير من أولياء أمور الطلاب، بعد إدراج الهيئة للقرآن الكريم ضمن خيارات القراءة المسلية.
ووفقاً لـ”عكاظ”، فإن الاستبانة التي وزعتها الهيئة، وضعت القرآن الكريم كخيار أول لما قرأه الطالب خلال الأسبوع على سبيل التسلية، إلى جوار القصص الخيالية، والصحف، ووسائل التواصل الاجتماعي، والمواقع الإلكترونية، الأمر الذي أثار حفيظة واستنكار أولياء الأمور من وضع كتاب الله ضمن خيارات التسلية.

تعليق 1
  1. أنا ما أحتاج معرف يقول

    و هل قراءة القران تخلو من التسلية ؟!
    من لا يستمتع بالقران و يتسلى بقراءته فما رح يستمتع باي كتاب ثاني
    قصص القران بحد ذاتها تجمع بين الفائدة و الترفيه
    ليش لازم نصور القران بانه كتاب جامد و قرائته فرض و بس !!!
    مين اللي ما يتسلى بقصص سورة الكهف ؟!
    و مين اللي ما ينسى حزنه و هوه يقرا أسى يعقوب على ابنه يوسف ؟!
    احد أغراض القصص القراني تسلية الرسول عليه السلام و مواساته في حزنه و تصبيره على اذى قومه
    اما وضعه الى جوار باقي وسائل التعليم و الترفيه فهذا ما يعيب
    القران جزء من حياتنا مثل ما باقي هالوسائل تأخذ جزء
    و اللي يقول انه نقضي وقتنا كله يا في القران يا في هالوسائل جالس يغالط نفسه

اترك رد