اعلان

ركاب يروون اللحظات الصعبة التي عاشوها أثناء هبوط طائرة جازان الاضطراري

Advertisement

50262

كشف ركاب طائرة رحلة الخطوط السعودية التي هبطت اضطرارياً بعد 40 دقيقة من إقلاعها من مطار جازان، عن معاناتهم ولحظات الهلع والخوف التي عاشوها عند ارتطام طائر بالطائرة.
وذكر أحد الركاب، وفقاً لـ”سبق”، أنهم فوجئوا بعد مرور نحو 40 دقيقة على تحليق الطائرة في الجوّ بصوت ارتطام غريب، أطفئ بعده التكييف، وأنزلت أقنعة الأكسجين، الأمر الذي تسبب بالهلع والخوف وسط الركاب، في حين أن الكابتن لم يخطرهم بما حدث إلا بعد دقائق من الهبوط الاضطراري.
فيما أعرب ركاب آخرون عن استيائهم من الطريقة التي عوملوا بها بعد هبوط الطائرة، حيث لم يتم إنزالهم في إحدى الصالات، وتركوا في الطائرة أثناء إجراء الصيانة لها، حيث كان من بين الركاب نساء وأطفال ومرضى كانوا في طريقهم إلى المستشفيات.
وكانت طائرة الخطوط السعودية، التي كانت في طريقها مساء أمس من جازان إلى مطار الملك خالد بالرياض، هبطت اضطرارياً بعد 40 دقيقة من إقلاعها، نتيجة لتعرضها لعطل فني بسبب ارتطامها بطائر في الجوّ، وأجريت لها بعد ذلك الصيانة اللازمة لتقلع من جديد.