اعلان

قوات أمريكية تنضم لقوات التحالف العربي باليمن

Advertisement

البنتاجون_0

أرسلت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) عددًا من جنودها إلى اليمن لمساعدة قوات التحالف العربي والقوات اليمنية لطرد مسلحي تنظيم القاعدة الإرهابي من مدينة المكلا الساحلية.
وقال متحدث باسم البنتاجون إن (عددًا صغيرًا جدًا) من الجنود الأمريكيين أرسلوا إلى اليمن لمساعدة قوات التحالف العربي هناك والقوات اليمنية لطرد مسلحي القاعدة من مدينة المكلاّ الساحلية، مؤكدًا أن بلاده ساعدت اليمنيين وقوات التحالف وخاصة الإماراتيين استخباراتيا في الأسابيع الماضية عند انطلاق عملية عسكرية ضد المسلحين جنوب اليمن، تمكنوا على إثرها من استرداد المكلا.
وأعلن متحدث باسم البنتاجون أن المساعدة تشمل “عددا صغيرا جدا” من العسكريين إلى جانب مساعدة في مجال الاستخبارات والمراقبة والتخطيط والأمن البحري والقطاع الطبي، موضحًا أن القوات تساعد الإماراتيين في مجال الاستخبارات؛ لكنه امتنع عن القول ما إذا كانوا من قوات العمليات الخاصة.
وهذه هي المرة الأولى التي تؤكد فيها البنتاجون عودة جنود أمريكيين إلى الميدان اليمني منذ مغادرة آخر القوات الأمريكية في مارس 2015، وفقًا لموقع “فرانس 24″، السبت (7 مايو 2016).
وأشار المتحدث الأمريكي إلى أن واشنطن قدمت مساعدة للقوات اليمنية وقوات التحالف العربي وخصوصا الإمارات العربية المتحدة في الأسابيع الماضية تشمل تقديم معلومات استخباراتية إلى جانب وضع عدد محدود من العسكريين في تصرفها.
وتم ذلك خصوصا عند بدء هذه القوات عملية عسكرية ضد تنظيم “القاعدة” في جنوب اليمن مكنتها من استعادة مناطق أبرزها مدينة المكلا في أواخر أبريل.