اعلان

كاشفة قاتل ناهد المانع تخسر مكافأة 20 ألف إسترليني

Advertisement

Untitled-1_1055

ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن السيدة الشجاعة التي أبلغت عن الفتى قاتل المبتعثة السعودية “ناهد المانع” في بريطانيا ستخسر مكافأة مالية قدرها 20 ألف جنيه إسترليني.
ووفقا لموقع عاجل قالت الصحيفة، أمس الجمعة، إن السيدة ميشيل سادلر (41 عامًا) -وتعمل مصففة شعر- كانت تتجول وتقوم بتمشية كلبها حينما رصدت الفتى القاتل جيمس فيروذر، مختبئًا بين الأشجار في غابة قريبة من منزلها، وقرب الموقع الذي قتلت فيه الطالبة السعودية، فشكت في أمره، واتصلت بالشرطة على رقم الطوارئ (999) للإبلاغ عنه، بدلا من الاتصال على خدمة وقف المجرمين (Crimestoppers).
وكانت الخدمة أعلنت عن مكافأة قدرها 20 ألف إسترليني لمن يساعد في القبض على ناهد المانع وشخص بريطاني آخر قتل قبلها بثلاثة شهور.
وكانت سادلر تعرفت على الفتى (17 عامًا) من خلال ملصقات الشرطة والتغطية الصحفية لعملية القتل العشوائي ضد من جيمس اتفيلد وناهد المانع، من خلال السترة التي كان يرتديها والقفازات في يديه.
وقالت سادلر: “كل من يعرفني يعرف أنني لم أفعل ذلك من أجل المال. أنا فقط أعرف أنه لن يتم القبض عليه إذا لم أتدخل وأفعل أي شيء، لذلك أنا سعيدة للغاية لما سارت إليه الأمور بعد إبلاغي الشرطة”.
وأضافت أنها تخصص وقتًا كثيرًا لمساعدة الناس، ولا تمانع في القيام بذلك، ويكفيني أن أسمع كلمة “شكرا”.
وقالت الشرطة ووسائل الإعلام البريطانية إن السيدة قامت بعمل شجاع، وأنقذت ضحية ثالثة كان الفتى ينتظر للانقضاض عليها.