صدمة الشارع الرياضي.. غاب عن المنتخب والعقوبة إنذار خطي!

56fc20bd3610b

صدمة في الشارع الرياضي بعد أن أعلن الاتحاد السعودي عن نوعية العقوبات بحق اللاعبين المتغيبين عن معسكر المنتخب السعودي ” سالم الدوسري، نايف هزازي، وليد باخشوين ” وكانت العقوبات إنذاراً خطياً لسالم ووليد فيما تم تغريم هزازي ٥٠ ألف ريال .
وطالب الشارع الرياضي عبر وسائل التواصل بأن تكون العقوبات رادعة بحق اللاعبين المتغيبين، مطالبين في الوقت نفسه بإعادة هيبة المنتخب السعودي، حيث كانت قرارات الاتحاد السعودي بخصوص المتغيبين مؤشراً خطيراً على ضعفه.
وطالب البعض بعودة هيبة الاتحاد السعودي في عهد الأمير الراحل فيصل بن فهد حيث كانت العقوبات تواجَه بقرارات صارمة تتمثل بالإبعاد والإيقاف والشطب، حيث كان أبرزها قرار الإيقاف لمدة سنتين عن كل المشاركات المحلية والخارجية في حق نجمي المنتخب السعودي حينها الثنائي يوسف الثنيان وفهد الهريفي بسبب تمرد الثنائي في معسكر الأخضر السعودي عام 1992 .
كما سبقها أيضاً إيقاف أربعة لاعبين هم محمد الدعيع وسامي الجابر وعبد الرحمن التخيفي وعبد الرحمن الرومي بسبب تهاونهم في أداء واجبهم الوطني.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا