فيديو: نجاة سائق بأعجوبة بعد تهشم سيارته في سباق دولي

Pic shows: One moment of the spectacular crash.nnA touring car race nearly ended in tragedy when one of the drivers was involved in a spectacular crash which left this car completely destroyed.nnThe race was part of the TC 2000 touring car racing series in the city of Concordia, in the northeast Argentine province of Entre Rios.nnThe driver, Agusto Scali, 25,  lost consciousness during the crash, but miraculously did not suffer from any serious injuries.nnThe dramatic images show his Renault Fluence roll around 6 times in the air and shedding the body of the car until ending up on the surrounding fence.nnArgentine racer, Scalbi suffered a mechanical failure when he was racing round the track at 136 mph and came off the track on a bend.nnDirector o the JM Motorsport team, Juan Jose Monteagudo said: "He was turning normally, everything was fine, but then he evidently lost control of the car, we are not exactly sure why."nnScalbi was immediately attended to by rescue service on site and taken in an ambulance to a city hospital.nnWorried friends of the driver tweeted about his state. Javier Delle Rose wrote: "Milo Scalbi says he was left without brakes which is what caused the accident. He brusied his feet and wrists."nnDoctor Gonzalo Peralta said: "The patient is well. He lost consciousness because the hit was very hard, but he has already recovered. He is in observation and we are carrying out further studies."nnAt the time of the crash, the young driver was in third position in the final of the competition, which has been held in Argentina since 1979.n(ends)nn

في حادثة مروعة، أظهر تسجيل مصور نشر على موقع يوتيوب الإلكتروني لحظة انقلاب سيارة سباق ست مرات قبل أن تصطدم بسياج بعد أن تعطل فراملها.
بعد أن تعطل فرامل سيارة سباق من نوع رينو فلورانس، انقلبت السيارة ست مرات متتالية وارتطمت بسور في مضمار السباق الذي كان يقام في الأرجنتين نقلا عن موقع 24 ووفق صحيفة الدايلي ميرور البريطانية.
وتظهر السيارة وهي تخرج عن مسارها حيث حاول سائقها أغوستو سكالبي السيطرة عليها قبل أن تنقلب وترتطم بالسياج. وقد تمزقت أجزاء كبيرة من السيارة أثناء تدحرجها حيث تطايرت أبوابها وعجلاتها في جميع الاتجاهات.
ويذكر بأن سائق السيارة سكالبي البالغ من العمر 25 عاماً فقد الوعي بعد الحادث، ولكنه لم يصب بجروح خطيرة بحسب تقارير المستشفى.
ونقل سكالبي إلى المستشفى على الفور، حيث صرح الطبيب غونزالو بيرالتا بأنه لم يصب بأي كسور، وأن إصاباته لا تدعو للقلق. وأضاف الطبيب غونزالو بأن السائق سيتعافى قريباً وسيبقى تحت المراقبة للخضوع للمزيد من الفحوصات للاطمئنان على سلامته.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا