الحوثيون يختطفون طائرة تقل جرحى يمنيين ووفاة أحد الركاب

1-1-141

قال يمنيون في العاصمة الأردنية عمان، إن “الحوثيين اختطفوا اليوم الخميس، طائرة تابعة للخطوط الجوية اليمنية، غادرت مطار الملكة علياء الأردني على متنها جرحى للمقاومة الجنوبية، توفي أحدهم في ظروف لم تعرف حتى اللحظة”.
وقال منسق لشؤون جرحى المقاومة المقيمين في عمان، ياسين الجحاف وفقاً لموقع 24 إنهم “تواصلوا مع جرحى المقاومة المتواجدين على متن الطائرة، وأبلغوهم باختطافهم في مطار صنعاء، بعد اضطرار الطائرة للهبوط بسبب سوء الأحوال الجوية”.
وكانت الطائرة وفقاً للجحاف، متجهة لمطار سيئون، إلا أن الأحوال الجوية الصعبة منعتها من الهبوط هناك، لتضطر إلى الهبوط في مطار صنعاء الذي يسيطر عليه الانقلابيون.
وبين الجحاف أن أحد الجرحى المتواجدين على توفي داخل الطائرة، ولم يعرف حتى اللحظة سبب وفاته، محملاً جماعة الحوثي والإنقلابيين مسؤولية ذلك.
وأشار إلى أن “جماعة الحوثي يعاملون الجرحى بطريقة سيئة واعتدوا على بعضهم”، مشيراً إلى أن “بعض الجرحى لم يتلقوا العلاج بالشكل اللازم لأسباب مختلفة منها عدم استجابتهم للعلاج لخطورة إصاباتهم، وإهمال الحكومة اليمنية لملفهم”، وفق قوله.
ولفت إلى أن “اليمنيين المسؤولين عن ملف الجرحى تواصلوا مع الجهات المختصة في اليمن للوقوف على القضية ومحاولة حلها بأسرع وقت”.
وتاريخياً يعتبر الأردن الوجهة العلاجية الأولى للمرضى اليمنيين منذ أيام المخلوع علي عبد الله صالح.
وبحسب وسائل إعلام يمنية فإن “مستشفيات عدن لم تعد تحتمل مزيداً من الجرحى، إذ هناك آلاف الجرحى يحتاجون لعناية طبية دقيقة في مستشفيات الخارج”.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا