مصرع طفل دهسًا بالرياض ووالده يتنازل عن المتسبب بعد ساعات من الحادث

الرياض ارصاد

ضرب المواطن سامي غازي الفدعاني العنزي مثالاً جميلاً في العفو والصفح لوجه الله، بعد أن عفا عن داهس ابنه “نواف” قبل أن يتم تشييع جنازته .
وتفصيلاً وقع الحادث المروري المؤلم في شارع الخمسين بحي النظيم أمس الثلاثاء، حيث تعرض “نواف” لحادث دهس عقب عودته من البقالة القريبة من منزله.
“نواف” كان قد حمل مستلزمات أسرته وعند عودته للمنزل سقطت بعضها في الشارع، حيث عاد لها قبل أن تدهمه سيارة قادمة مع الطريق وتصطدم به ما أدى لوفاته.
وبحسب صحيفة سبق حاول والد نواف إسعافه ، وبعد تأكده من وفاة ابنه توجّه لمركز الشرطة وسجل تنازله مسطرًا مثالاً جميلاً في العفو والصفح. ويتلقى المواطن سامي بن غازي الفدعاني العنزي التعازي بوفاة ابنه نواف بمنزله بالرياض بحي النظيم.