فيديو متداول: الملك عبدالله حذّر أوروبا من الإرهاب إذا لم يُواجه بسرعة

خادم-الحرمين-الشريفين

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الأربعاء (الـ23 من مارس 2016)، مقطع فيديو يظهر الرؤية الثاقبة لخادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز -رحمه الله- في كيفية مواجهة ظاهرة الإرهاب، وتحذيره من أن التأخّر في ذلك يعني انتقاله إلى أوروبا وأمريكا.
ويظهر المقطع تحذير الملك عبدالله من انتشار الإرهاب في دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، قبل نحو 570 يومًا من آخر عملية إرهابية وقعت في بلجيكا، حيث وقعت سلسلة تفجيرات هزت مناطق حيوية منها.
وقال الملك الراحل لسفراء عدد من الدول العربية والأجنبية: “أطلب منكم نقل هذه الرسالة إلى زعمائكم، وهي أنه ما يخفى عليكم الإرهاب في هذا الوقت، ولا بد من محاربة هذا الشرير بالقوة وبالعقل وبالسرعة، والآن في الأمم المتحدة أول دفعة من البلاد عامّة من المملكة العربية السعودية لأخذ مكان لمحاربة الإرهاب”
وأضاف: “أرجو من أصدقائي السفراء، أن ينقلوا هذه الأمانة حرفيًّا لزعمائهم؛ لأن هذا الإرهاب ليس له إلا السرعة والإمكانية، وأنا شفت أن أغلبكم ما تكلم عنهم إلى الآن، وهذا لا يجوز أبدًا في حقوق الإنسانية؛ لأن هؤلاء لا يعرفون اسم الإنسانية، وأنتم تشاهدونهم قطعوا الرؤوس ومسّكوها الأطفال يمشون بها في الشارع، هل هذه ليست من القساوة والخشونة والخلاف لقول الرب -عز وجل- ولو يقتل شخص في أقصى العالم ما يقبل الرب -عز وجل- وكأنما قتل العالم كله، فما بالكم بهؤلاء يقتلون ليلًا ونهارًا حتى فيهم، ولا يخفى عليكم ما عملوه وسيعملونه، وإذا أهمِلوا أنا متأكد بعد شهر سيصلون إلى أوروبا وبعد شهر ثانٍ إلى أمريكا”.
جدير بالذكر أن دول أوروبا شهدت أحداثًا دامية بعد كلمة الملك الراحل، منها 7 هجمات إرهابية متفرقة في فرنسا والسويد والدنمارك، وأخيرًا بلجيكا بسلسلة تفجيرات أودت بحياة المئات.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا