خلية التجسس: تحقيق رغبة شقيقين بالمحاكمة في يوم واحد

4981c2e67a19448c77f146a7202c0631

وافقت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض أمس (الإثنين) على منح المتهم التاسع ضمن عناصر «خلية التجسس» المرتبطة بالاستخبارات الإيرانية فرصة أخيرة للرد على لائحة الادعاء العام في جلسة حُددت في 18 من رجب المقبل، ليحقق القاضي بهذا التأجيل رغبة شقيقه (المتهم الخامس في القضية ذاتها)، بمحاكمتهما في يوم واحد.ووفقا لصحيفة الحياة استمرت الجلسات أمس لليوم الخامس وسط غياب للمحامين، إلا أن الجلسة شهدت أيضاً غياب المتهم العاشر. وحضر المتهم التاسع (يرافقه أحد أشقائه) إلى الجلسة الخامسة من المحاكمة، إلا أنه اكتفى بطلب منحه فرصة للرد على لائحة الادعاء، لعدم تمكنه من القيام بذلك خلال الفترة الماضية. وكرر في نهاية الجلسة ما ردده سابقوه من مطالب للمحامين الموكلين في القضية، بمنحهم «معاملة خاصة» أثناء الحضور إلى المحكمة.
يُذكر أن المحكمة الجزائية المتخصصة بدأت محاكمة خلية التجسس التي ترتبط بالاستخبارات الإيرانية منذ شباط (فبراير) الماضي، ووجهت إليهم هيئة التحقيق والادعاء العام عدداً من التهم، من أبرزها «الخيانة العظمى للوطن». وكشفت سجلات التحقيق عن قيام عدد من عناصر الخلية «بتصوير مواقع عسكرية وأمنية، وإفشاء أسرار غاية في السرية تتعلق بأمن الدولة».ووجهت إليهم تهم الالتقاء بعناصر من الاستخبارات الإيرانية في اجتماعات عقدت في السعودية، وطهران، والعراق، وماليزيا، إضافة إلى تسلم دعم مالي من تلك العناصر لتحقيق أهداف تُخل بالأمن، كما ثبت تنسيق عدد منهم مع عناصر الاستخبارات الإيرانية والالتقاء بالمرشد الإيراني علي خامنئي.