استرداد 284 من إجمالي 1134 سيارة مسروقة بالسعودية

52

أظهرت إحصائية حديثة أن عدد السيارات المسروقة في السعودية بلغ نحو 1134 سيارة خلال شهر يناير مطلع العام الحالي، وذلك بما يعادل 37 سيارة مسروقة يوميًا.
وحسب الإحصائية تصدرت منطقة الرياض النسبة الأعلى من إجمالي السيارات المسروقة بنسبة 38 في المائة، حيث بلغ عددها 428 سيارة، فيما جاءت في المرتبة الثانية منطقة مكة المكرمة بنسبة 29 في المائة، وعددها 333 سيارة مسروقة.
واستردت الجهات الأمنية 25 في المائة من السيارات التي سرقت، بواقع 284 سيارة مسروقة في الشهر نفسه، حيث سجلت منطقة مكة المكرمة الأعلى في عدد السيارات المستردة بـ 191 سيارة مستردة، فيما لم تسجل منطقتا الرياض والشرقية أي سيارة مستردة.
وحلت المنطقة الشرقية في المرتبة الثالثة في عدد السيارات المسروقة وعددها 132 سيارة، تليها منطقة جازان 73 سيارة، ثم المدينة المنورة 58 سيارة، تليها تبوك 40 سيارة، وعسير 29 سيارة، وحائل 14 سيارة مسروقة في الشهر نفسه.
فيما سجلت أربع مناطق في السعودية أقل النسب في عدد سرقات السيارات خلال هذا الشهر، حيث سجلت القصيم 11 حالة سرقة، والجوف ست سرقات، والحدود الشمالية والباحة خمس حالات سرقة للسيارات لكل منهما، ولم تسجل منطقة نجران أي حالة سرقة في الفترة نفسها.
يأتي ذلك في الوقت الذي ذكرت فيه دراسة حديثة، أن معظم سارقي السيارات من فئة الشباب الذين تراوحت أعمارهم بين 17 و36 سنة. وأوضحت الدراسة التي أجراها مركز أبحاث الجريمة في وزارة الداخلية أن نسبة كبيرة من سارقي السيارات لا يتجاوز تعليمهم المرحلة الابتدائية، تليهم حملة المتوسطة ثم فئة الأميين في الدرجة الثالثة، حيث يلجأون للسرقة لأغراض محددة كالتنزه أو التفحيط أو الاستعراض أو المباهاة أمام الآخرين، إضافة إلى بعض الأسباب الاقتصادية كالتشليح أو استخدام السيارة المسروقة كوسيلة لسرقات أخرى، وفقًا للاقتصادية.
وفي شأن آخر، نفذت إدارة مرور منطقة الرياض حملات مكثفة على السيارات التي تحمل لوحات ذات حروف عربية دون أحرف إنجليزية، حيث أوقفت الفرق المرورية نحو 525 سيارة تحمل لوحات مخالفة للأنظمة.
وأوضح اللواء الدكتور محمد البقمي مدير مرور منطقة الرياض، أن إدارة مرور الرياض شرعت في تنفيذ حملات ضبط مرورية شاملة للحد من التجاوزات الخاطئة التي تشكل خطورة على مستخدمي الطريق.
وقال: إن السيارات التي تحمل لوحات ذات أحرف وأرقام عربية فقط انتهت مدة صلاحيتها وأصبحت في حكم المخالفة للنظام، مشيرًا إلى أنه يجب على مالكي المركبات مراجعة أقسام المرور لتجديد رخص السير المنتهية، وطلب تغيير اللوحات القديمة، مبينًا أن وجود حملات مرورية مكثفة لمتابعة أوضاع لوحات السيارات والتأكد من نظاميتها.
وشدد على أن كل مركبة لا تحمل اللوحات ذات الأحرف والأرقام العربية والإنجليزية، سيتم إيقافها وحجزها وتطبيق النظام بحقها حتى يتم تصحيح وضعها بالشكل النظامي.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا