شاهد: فرحة مسن برؤية حفيده المصاب بالحد الجنوبي

c94810ec-69dd-4f61-9ebb-747ecd21101f

في مشهد مؤثر.. تفاجأ مسن بحفيده لابنته المصاب عائدًا من الحد الجنوبي بعد مشاركته مع الجيش، ووردته أنباء عن إصابته فحزن عليه كثيرًا، وتمنى لو يراه.
وكان الابن الأكبر للشيخ المسن قد سأل والده عن أمنيته فأجابه أبوه: أتمنى شوفة حمد، وهو ولد ابنته. وكان المسن قبل أن يدخل عليه حفيده حمد يستمع لشيلة تم إنشادها في حمد؛ لأنه أصيب خلال مرابطته بالحد الجنوبي، وكان الجد يصفّق على الشيلة، ثم دخل أبناؤه وكرروا عليه السؤال: وش أمنيتك؟ فأجاب: شوفة حمد.
وفي هذه اللحظة دخل حمد، واحتضنه الجد في مشهد مؤثر، وتعانقا وغمر كل منهما الآخر بالقبلات، والجد بعد ذلك يسأل عن مكان الإصابة، وحمد يطمئنه، ويؤكد له أنه بصحة وعافية في مقطع أثار مشاعر جميع من شاهده.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا