متسوّق بالإمارات يدفع 14 ألف درهم مقابل حجر

56ee31df21d48

دفع متسوّق في الإمارات 14 ألفاً و700 درهم، ثمناً لعلبة كرتونية رديئة، تحوي داخلها حجراً صخرياً صغيراً، ظناً منه أنها ساعة ذهبية «تحمل علامة ماركة عالمية» التي تنافس فيها، وظفر بها أخيراً في مزاد إلكتروني وهمي «خارج الدولة» عبر الإنترنت، حسب شرطة أبوظبي.
ونقلت صحيفة “الإمارات اليوم” عن رئيس قسم مكافحة الجريمة المنظمة في إدارة التحريات والمباحث الجنائية في شرطة أبوظبي، المقدم طاهر الظاهري، أن المتسوّق مدير في إحدى شركات التأمين، وتقدّم ببلاغ في وقت سابق إلى قسم الجريمة المنظمة، يفيد بوقوعه ضحية احتيال، بعدما فُوجئ بتسلّم طرد بريدي، عبارة عن علبة كرتونية، لا تحمل أي شعار، تحتوي الحجر الصخري الصغير، معتقداً أنّ بداخلها الساعة الذهبية التي تنافس وفاز بها عبر مزاد، ودفع ثمنها مستخدماً بطاقة ائتمانية عبر الإنترنت.
وأشار إلى أن الكشف عن الواقعة، جاء نظراً إلى الشراء الإلكتروني غير الآمن، الذي تسعى الشرطة دوماً إلى التحذير من مخاطره.
وطالب الظاهري؛ المتسوّقين بالتأكّد من وسائل الحماية قبل الشراء عبر الإنترنت، كالتأكّد من عنوان الشركة، متضمناً رقم الهاتف والفاكس وعدم الاعتماد على البريد الإلكتروني.
وحثّ الظاهري؛ على التسوّق من المواقع المعروفة، باستخدام بطاقة خاصّة للتسوّق عبر الإنترنت، مزودة برصيد محدود، مع حفظ نسخة إلكترونية ومطبوعة من سجلات عملية الشراء، والمسارعة في الإبلاغ، حال التعرُّض لأي عملية احتيال عبر الإنترنت.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا