التحفظ على زوجة الخلف لاستيضاح موقفها من إيواء الرويلي

b050

كشف المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء منصور التركي إيقاف سيدة تدعى «مرام الهشال» خلال العملية الأمنية التي نجحت في الإطاحة بالمطلوب سويلم الهادي سويلم القعيقعي الرويلي. مشيرا إلى أنه جار التحقيق معها لاستيضاح موقفها في التستر على مطلوب للجهات الأمنية. موضحا أن السيدة مرام هي زوجة ناعم عبدالله ناعم الخلف الذي وفر المخبأ للمطلوب الرويلي في منزله.
ووفقا لصحيفة عكاظ وأضاف المتحدث أن إسقاط الرويلي جاء إثر متابعة أمنية دقيقة، وعلى ضوء معلومات توفرت من مختلف المصادر، وأن المدة التي وجد فيها المطلوب في المنزل ستتكشف خلال التحقيقات. وزاد أن أية معلومات عن مطلوبين أو مغرر بهم يتم التحقق منها بدقة. مبينا أن إسقاط الرويلي جاء على خلفية معلومات حديثة تحركت على أثرها الأجهزة الأمنية ليتم ضبطه مع الشخص الذي وفر له المأوى دون إصابات.
وأكد المتحدث في وزارة الداخلية أن الأجهزة الأمنية لم تكن تعلم بوجود السيدة «بنان عيسى هلال» في المنزل لحظة المداهمة، حيث استغلت عدم معرفة رجال الأمن بوجودها في محاولة إعاقتهم عن تنفيذ مهماتهم. وبتوفيق الله تعامل رجال الأمن مع الموقف بدقة ومهارة ولم يتعرض أي منهم لأذى خلال العملية الأمنية. مبينا أن أجهزة الأمن تحرص في عمليات القبض المرتبطة بالإرهاب والقضايا الجنائية على ضبط الجناة لإخضاعهم للتحقيق وفق الأنظمة المتبعة، «غير أنه للأسف في بعض الحالات يصبح رجال الأمن تحت تهديد المطلوبين لذلك يتم التعامل مع الموقف وقد ينجم عن ذلك مقتل الشخص المطلوب».

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا