فتوى تعتبر أكل العقارب من الخبائث

923877035070

بعد انتشار عدة مقاطع تظهر مواطنين وهم يأكلون الثعابين والعقارب، وبعد أن لقب المواطن ماجد المالكي بـ”ملك العقارب” نتيجة دخوله موسوعة جينيس بسبب تناوله 22 عقربا ساما في أقل من 20 ثانية، حرمت فتوى جديدة أكل هذه المخلوقات معتبرة الأمر من الخبائث.
كما جاء فى صحيفة الوطن ان عضو هيئة كبار العلماء واللجنة الدائمة للإفتاء الشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان مؤكدا: “أن أكل الحشرات والثعابين والعقارب حرام”، مبينا “أن المقاطع ليست حقيقية وإنما يستخدمون القمار لخداع عيون المشاهد”.وعلل الفوزان سبب التحريم لكون ذلك من الخبائث التي ذكرها الله عز وجل في كتابه بقوله “ويحرم عليهم الخبائث”، وتدخل في الخبائث الثعابين والحشرات والعقارب والخنافس وغيرها من كل ما هو ضار.من جانبه، قال أخصائي التغذية العلاجية بمستشفى الملك فهد التخصصي ببريدة صالح عبدالكريم النويصر إن سم العقارب يحتوي على بروتينات متعددة، شارحا للصحيفة ذاتها ما تفعله بالإنسان حال دخولها للجسم.
وقال: “إذا دخلت الجسم عن طريق الدم فإن هذه البروتينات تلتصق بأماكن المستقبلات لدى الضحية، فتؤثر على الجهاز العصبي، والدورة الدموية محدثة احمرارا وألما وتنميلا في مكان اللسعة، مع ارتفاع في درجة الحرارة والضغط، وسرعة ضربات القلب، وصعوبة في التنفس، وزيادة اللعاب، وحركات غير إرادية في الرأس”.وأضاف: “أما إذا دخل السم عن طريق الجهاز الهضمي فإنه يتم امتصاصه في الغشاء المخاطي للمعدة والأمعاء دون تأثير ضار على الجسم إلا أن كان الجهاز الهضمي يعاني تقرحات أو تشققات، وعدم خلو المعدة من الطعام لأن الدهون لها القدرة على إذابة السموم ودرجة تأينها وسلامة الكبد التي لها القدرة على استقلاب السموم والكلى التي لها القدرة على إفراغ السموم وطرحها عن طريق البول، فضلا أن اعتياد الشخص على تناول هذه السموم بمقادير قليلة ومحددة لفترات فإن جسمه يقاوم تأثير هذه المادة السامة مع الوقت”.