رجلا أعمال يزوران صكين لأرض بـ90 مليوناً للحصول على تعويض بعد ضمها لتوسعة الحرم

0e363b97-8b83-471d-9b08-3de2643ef5ee

قررت محكمة الاستئناف بمكة المكرمة، شطب صكين لأرض واحدة تبلغ مساحتها 4 آلاف متر مربع، متنازع عليها من قبل رجلي أعمال، بعدما ادعى كل منهما ملكيته للأرض، على خلفية دخولها ضمن مشروع توسعة الحرم المكي، رغبة منهما في الحصول على قيمة تثمين الأرض البالغة 90 مليون ريال.
وبحسب ما أوردت صحيفة “الوطن”، فإن المحكمة العامة تلقت دعوى من رجل أعمال، يدعي ملكيته لأرض استولى عليها رجل أعمال آخر بصك مزور، وأنه يمتلك الصك الفعلي للأرض.
وأشارت الصحيفة، إلى أن المحكمة العامة شطبت الصكين اللذين يمتلكهما رجلي الأعمال، بعدما تأكدت من أن الصكين لا أساس لهما في كتابة العدل، وبعد بحث الدائرة الحقوقية في محكمة الاستئناف وتحريها اتضح لها أن الصكين استخرجا بطريقة غير شرعية.
وأصدر القضاة في الدائرة قراراً، يقضي إلغاء الصكين وما تفرع منهما، وإرجاع تلك الأرض لأملاك الدولة، بحيث يتم إدخالها ضمن مشروع توسعة الحرم المكي.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا