15 جهة للدفاع عن حقوق الطفل في المملكة

اليوم-الوطني

عدّدت المملكة، أمام اجتماعات الدورة الـ31 لمجلس حقوق الإنسان، الإثنين (الـ7 من مارس 2016)، الجهود التى تقوم بها لحماية حقوق الطفل، وشدّدت على أن “الطفل في أي مجتمع هو أساس بنائه ونموّه المطّرد، وهو يمثل الطاقة البشرية المنتظرة”.
وأكد سفير خادم الحرمين الشريفين، مندوب المملكة الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية، فيصل بن حسن طراد (في الجلسة السنوية لمناقشة حقوق الطفل). وأوضح أن المملكة أطلقت برنامج “الأمان الأسري” عام 2010م لمساندة الطفل، لتعزيز الوعي بحقوق الطفل لدى الفرد والمجتمع، بمشاركة 15 جهة حكومية وغير حكومية.
ونبّه إلى إنشاء 64 مركز للحماية من العنف في المنشآت الصحية تختصّ بالتعامل مع حالات العنف التي يتعرض لها الطفل. وفي ما يتعلق بصحة الطفل، أشار إلى أنه تم اعتماد الواز الصحي للطفل الذي يُعنى بمراقبة صحة الطفل، بدءًا من الحمل ومرورًا بالولادة وحتى يبلغ 5 سنوات.
وقال إنه تم تحقيق النسب المستهدفة في مجال الرعاية الصحية للطفل لعديد من المؤشرات الصحية، حيث بلغت نسبة التغطية بالتطعيمات للأمراض المستهدفة بالتحصين نسبة (98.2%)، وخُفضت معدلات الوفاة للأطفال دون (الخامسة) بنسبة الثلثين وفق الأهداف الإنمائية الألفية بنهاية عام 2011م.
وبين السفير طراد، أن سياسة المملكة التعليمية تعتمد على الإيمان بالكرامة الإنسانية وتقرير حق الذكور والإناث في مختلف الأعمار وذوي الاحتياجات الخاصة منهم في التعليم، بما يلائم المتعلمين.
وشدّد على أن المملكة تدعم مسيرة التعليم لجميع مراحله بصفته اللبنة الأساسية للتنمية وحقوق الإنسان، وارتفع معدل الالتحاق بالتعليم الابتدائي إلى أكثر من 96%، وكذلك ارتفع معدل الإلمام بالقراءة والكتابة لدى الأشخاص في الفئة العمرية (15-24) سنة إلى أكثر من 98%.
وتمّت الموافقة على إنشاء هيئة مستقلة لتقويم التعليم العامّ بهدف تحسين نوعية التعليم، وزيادة جودته ومخرجاته، وأصبح التعليم إلزاميًّا لمن هم في سنّ السادسة إلى الخمسة عشرة، وآليات التنفيذ لضمان تفعيله.
وصادقت المملكة على اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل عام 1996م، والبروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل والبروتوكول الاختياري لاتفاقية حقوق الطفل المتعلق، ببيع الأطفال وبغاء الأطفال واستغلالهم في المواد الإباحية، واشتراك الأطفال في النزاعات المسلحة، اللذين انضمت إليهما المملكة في الـ28 من يونيو 2010م، ونظام الحماية من الإيذاء الصادر أيضًا في شهر سبتمبر من عام 2013م، وتم إنشاء مركز اتصال في وزارة الشؤون الاجتماعية لتلقي بلاغات العنف ضد الطفل.

 للإشتراك في واتساب مزمز، ارسل كلمة "إشتراك" إلى الرقم 00966544160917
 للإشتراك في قناة مزمز على تيليقرام، اضغط هنـا