اعلان

مجهولون يعتدون على لاعب اتفاقي

Advertisement

Advertisement

0d1f0b7972

تعرض لاعب الاتفاق لفئة البراعم عبدالله هزازي “14عاما” لحادث اعتداء بعد أن لوحق من قبل مجهولين في حي الفيصلية بالدمام، واستخدموا “الساطور” اضافة الى بعض العصى نتج عنه فتحة في الرأس وكسر في الجمجمة، مما استدعى مكوثه في العناية المركزة باحد مستشفيات الدمام.
وبحسب صحيفة “الرياض” أكد عضو مجلس ادارة النادي والمشرف على الفئات السنية بالاتفاق معاذ العوهلي ان قصة الاعتداء حسب رواية أهل اللاعب بعد تواجده في إحدى حفلات الاعراس مساء الخميس وكان يجلس خارج الصالة مع مجموعة من اصدقائه واقاربه وربما حدث شجار اضطره للهرب ركضاً ومعه أحد اقاربه وتم ملاحقته من الجناة ربما يكونون شخصين او ثلاثه داخل احد الحارات حتى تمكنوا منه وانهالوا عليه ضربا “بالساطور” والعصي على منطقة الرأس والوجه ما سبب كسرا في الجمجمة وفتحة في الرأس، ولم يكن هناك أي اثر أو كدمة تشير إلى أن الجناة تعرضوا لبقية مناطق جسمه بالضرب وانما كان التركيز على منطقة الرأس والوجه، وطبقا لرواية أهل عبدالله هزازي واللاعب نفسه ان جمعا من الحضور في حفل العرس توجهوا إلى مكان الحادث بعد علمهم به، والاتصال فورا على الشرطة الأمر الذي جعل الجناة يهربون من مكان الحادث ركضا تاركين سيارتهم وفيها بعض الاثباتات التي ستدل عليهم بإذن الله”.
وأضاف العوهلي: “لم يعرف سبب الاعتداء حتى الآن وهل هو نتيجة شجار حدث في وقته أو هناك خلفية سابقة وصحة اللاعب في تحسن ويستطيع الكلام قليلا لكنه لا يستطع فتح عينه ورؤية من يتحدث إليه ويستطيع التعرف على من يحدثه بالسمع فقط نتيجة تأثر العين من الاعتداء ونحن في اتصال مستمر مع المستشفى ومعرفة الحالة أولا بأول وسنقدم كل ما يمكننا تقديمه لعلاجه. وكان رئيس النادي المهندس خالد الدبل وأعضاء مجلس الادارة قد زاروا اللاعب للاطمئنان على صحته، والتقى الدبل وعدد من الإداريين بأشقائه، مؤكدين لهم أن النادي سيقف إلى جانب عبدالله هزازي كواجب عليه تجاه أبنائه، متمنين له الشفاء العاجل.