تمديد توقيف أعضاء هيئة الرياض 35 يوماً على ذمة التحقيق

14548612142222-800x500-1

في الوقت الذي لا تزال التحقيقات مستمرة مع عدد من أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في منطقة الرياض، كشفت مصادر، عن أن جهات التحقيق أمرت بتمديد توقيف ستة أعضاء في الهيئة، بينهم رئيسا مركز، 35 يوماً على ذمة التحقيق.
وبحسب المصادر، فإن «المدعي العام» في منطقة الرياض استجوب الأعضاء الموقوفين والمتهمين في قضية «فتاة النخيل مول»، وقضية «الإعلامي الشهير»، الذين مثلوا أمام «المدعي العام» الأسبوع الماضي للاستماع إلى أقوالهم عن القضية قبل البت فيها وإحالتها إلى القضاء في حال رأى ذلك.
وتوقعت المصادر وفقاً لموقع الحياة ، أن يشهد الأسبوع الجاري استمرار التحقيقات مع الأعضاء المتهمين، ولا سيما بعد تمديد توقيفهم على ذمة التحقيق، مشيرة إلى أن عدداً من الأعضاء سيستعينون بمحامين للترافع والدفاع عنهم أمام جهات التحقيق حتى انتهاء ملف القضية.
وتأتي هذه التطورات في ملف أعضاء «الهيئة» في الرياض، بعد إعلان مصدر مسؤول في وزارة الداخلية قبل أسابيع إيقاف عدد من أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، على خلفية ما تم تداوله في بعض وسائل التواصل الاجتماعي، وتناقلته بعض وسائل الإعلام، عن الحادثة، وما نسب إلى بعض أعضاء الهيئة من اعتداء على إحداهما .
وقالت الداخلية حينها: «لأن القضية ما زالت محل التحقيق والمتابعة، تم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها، وفقاً لما يقضي به النظام، وإيقاف المتورطين في قضية الاعتداء، للتحقيق معهم في ما نُسب إليهم من مخالفة نظامية».