صور: عائلة تحاول تهريب 112 ألف حبة كبتاجون في جمرك حالة عمّار

ad4b5b46-fb4e-4d63-8c38-1a9519ad9fb0

حاول ستة أفراد من عائلة واحدة مكوّنة من ثلاثة رجال وثلاثة نساء تهريب كمية من حبوب الكبتاجون بلغت (112) ألف حبة إلا أن جمرك حالة عمّار أحبط هذه المحاولة، حيث عُثر على هذه الكمية مُخبأة داخل ملابسهم الشخصية التي يرتدونها.
وتفصيلاً قال الأستاذ بندر الرحيلي مدير عام جمرك حالة عمّار: قَدِمت للجمرك حافلة يستقلها ركاب قدموا إلى المملكة بقصد أداء مناسك العمرة، وفي أثناء إنهاء إجراءاتها الجمركية تم إحالة ركاب الحافلة من السيدات إلى قسم التفتيش النسائي لاستكمال الإجراءات الجمركية، وعند تفتيشهن من المراقبة الجمركية عُثر مع إحدى السيدات (17.000) سبعة عشر ألف حبة، وعُثر مع أخرى على (18.000) ثمانية عشر ألف حبة، وعُثر أيضاً على نفس الكمية (18.000) حبة مع سيدة ثالثة، كانت جميعها مُخبأة داخل ملابسهم الشخصية، بحيث لبست كل واحدة منهن مشد حول منطقة البطن ومن ثم وضعت كل منهن حبوب الكبتاجون بداخلها، وأضاف الرحيلي: أنه تم إحباط تهريب باقي الكمية مع ثلاثة رجال ضمن ركاب الحافلة حيث عثر على (23.000) ثلاثة وعشرون ألف حبة مع أحدهم ومع الآخر عُثر على (3.000) ثلاثة آلاف حبة ومع الثالث عُثر على (33.000) ثلاثة وثلاثون ألف حبة، وجدت جميعها مُخبأة في أجزاء متفرقة حول أجسادهم. مبيناً أنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال ذلك.
وأوضح مدير عام جمرك حالة عمّار أن هؤلاء المهربون الذين تم إحباط محاولاتهم استغلوا مقصدهم ومقصد جميع الركاب لأداء مناسك العمرة في تهريب المخدرات ظناً منهم أن بإمكانهم إتمام محاولة التهريب إلا أن الحضور الذهني الدائم لمنسوبي الجمارك السعودية أحبط هذه المحاولة، منوهاً في الوقت نفسه بالنجاحات المتواصلة التي تُحققها الجمارك في مجال مكافحة التهريب بكافة أنواعه.

bbde2334-3647-489b-92e5-308f8db9a2d7
c79e2b59-af98-49ab-a51c-8cca8f567c2d
caaa4403-6097-4fd2-915c-58d556caeb46

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا