الرئيسيةاخبارمحلياتمدير مباني تعليم ألمع: اقتحموا مكتبي لإخفاء التجاوزات
محليات

مدير مباني تعليم ألمع: اقتحموا مكتبي لإخفاء التجاوزات

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

881169930d

تواصل جهات رقابية متابعتها لمستجدات وتفاصيل قضية رصد تجاوزات في صيانة مدارس محافظة رجال ألمع، في حين كشف مدير شؤون المباني السابق بتعليم المحافظة المهندس سليمان الفيفي، أن ضغوطا مورست عليه لإجباره على توقيع مستخلصات لشركة صيانة غير مستحقة لها، وأن تمسكه بالنظام قاد إلى اقتحام مكتبه وتكسير الخزنة بهدف إخفاء أي وثائق تدين المتورطين.
ووفقا لصحيفة الوطن تصاعدت قضية رصد التجاوزات في صيانة مدارس محافظة رجال ألمع، فبعد أيام من اعتراف إدارة تعليم المحافظة بوجود ملاحظات قصور ومعالجتها واتخاذها عدد من الإجراءات، من بينها الحسم على الشركة المنفذة، والتوصية بإعفاء قيادي، أكد مدير شؤون المباني السابق بتعليم رجال ألمع المهندس سليمان الفيفي، أن البيان الصحفي الذي أصدرته إدارة تعليم رجال ألمع يمثل اعترافا صريحا بالتجاوزات في عقود الصيانة، أكثر منه نفيا لها، وأنه المقصود بالإعفاء، كاشفا العديد من الأحداث والمستجدات في هذا الملف. يقول الفيفي: “على الرغم من أن إدارة التعليم تعرضت لي بالإساءة، في معرض ردها، وحاولت إيهام الناس بأن المسؤولية تقع عليّ إلى جانب ما طالني من إساءات، تمثلت في محاولة إجباري على مسايرة بعض القيادات في مخالفة النظام، ومحاولة إجباري على توقيع مستخلصات لشركة الصيانة غير مستحقة لها، وعندما رفضت ذلك تم اقتحام مكتبي وتكسير قفل باب المكتب والخزنة الموجودة داخل المكتب، بهدف إخفاء أي وثائق تدين القيادات”.