الرئيسيةاخبارمحلياتطائرة دريملاينر تجتاز الاختبارات القاسية وتنضمّ لأسطول السعودية
محليات

طائرة دريملاينر تجتاز الاختبارات القاسية وتنضمّ لأسطول السعودية

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

56cc3afdb78dd

اجتازت طائرات B787- 9 (دريملاينر) الجديدة التي استلمتها الخطوط السعودية مؤخراً، الاختبارات اللازمة لإصدار تراخيص التشغيل التجاري؛ تمهيداً لانضمامها للأسطول، وجدولتها على شبكة الرحلات الداخلية والدولية لشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي، بعد أن خضعت لفحص شامل واختبارات قياسية من قبل طياري وملاحي الخطوط السعودية، بمشاركة مهندسي وطياري الهيئة العامة للطيران المدني لإصدار التصاريح، وهو ما تحقق بنجاح يوم أمس الأحد 12 جمادى الأولى 1437هـ الموافق 21 فبراير 2016م، حيث تم الإنتهاء من جميع الاختبارات، وبهذا تكون طائرة B787- 9 (دريملاينر) جاهزة للتشغيل التجاري.
ومنذ وصول الطائرات إلى المملكة في 4 فبراير 2016م تم البدء على الفور في إجراء التدقيق والاختبارات على الأرض وعبر رحلات تدريبية واختبارية امتدت من الدمام إلى جدة والمدينة المنورة وإسطنبول، وفي مختلف الأوقات والأجواء كما تقتضي أنظمة ومعايير السلامة في الهيئات الدولية والهيئة العامة للطيران المدني والمعايير الدقيقة للسلامة في المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية، كما تم تنفيذ جميع الاختبارات التي تتعلق بتجارب عملية لإخلاء الطائرة من الركاب في حالات الطوارئ، وشاركت العمليات الأرضية في الاختبارات لترخيص المختصين بحسابات الوزن والتوازن وتدريب الموظفين الأرضيين على مناولة الطائرة على الأرض والتدريب على تشغيل المعدات الخاصة بها.
وتفرض أنظمة السلامة الداخلية الدولية وإدارة السلامة والجودة بالخطوط السعودية اختبارات قاسية للطائرات الجديدة قبل الترخيص لها بالعمل التجاري تكون عادة أقسى من اختبارات الطرازات المدرجة في جداول رحلات الشركة، وهي مقاربة إلى حد كبير للاختبارات القياسية التي تجرى عليها في مقر الشركة المصنعة، ومن المشرعين في بلد التصنيع لقياس سرعة التجاوب من جميع الجهات التي لها علاقة بالتشغيل من طيارين وملاحين، وكذلك من موظفي الخدمات الأرضية ومن مختلف القطاعات، علماً بأن نوعية الاختبارات التي تم ويتم إجراؤها على الطائرات والطيارين والملاحين وصرامة القواعد والمتطلبات التشغيلية لأي طائرة تجعل من الطائرات اليوم أكثر وسائل النقل أماناً وسلامة.
وقالت الخطوط السعودية إن طائرة B787- 9 (دريملاينر) تُعتبر الطراز الأحدث في خط إنتاج شركة بوينج، وتم إنتاج طرازين، الأول B787- 8وهي النسخة الأولى الأصغر، ودخلت الخدمة في أكتوبر 2011م، والثانيB787- 9 وهو الطراز الذي اختارته الخطوط السعودية، وهي النسخة الأحدث ودخلت الخدمة قبل سنة ونصف، وتستعد بوينج لتقديم الطراز الأحدث وهي B787- 10 التي سيبدأ إنتاجها قريباً.
وتمتاز طائرة B787- 9 بمواد تصنيعها التي توفر مزيداً من الراحة للضيوف، ونظراً لمتانة الهيكل يمكن تكييف ضغط الطائرة أثناء التحليق بشكل أفضل مما يزيد من نسبة الأوكسجين ونسبة رطوبة أعلى، مما يؤدي وصول الضيف إلى وجهته بكامل نشاطه وحيويته.
وصمّمت الخطوط السعودية كابينة الطائرة على مستوى رفيع، من حيث توزيع المقاعد والمساحات المخصصة للخدمة والمسافة بين المقاعد، حيث زوّدتها بـ 24 مقعداً بدرجة الأعمال موزعة بتوزيع 1- 2- 1 و274 مقعداً بدرجة الضيافة بتوزيع 3- 3- 3 وهي مقاعد شبيهة بالمقعد الذي فاز بجائزة أفضل مقعد سياحي بالعالم، إضافة إلى المصلى، كما هو الحال على جميع طائرات “السعودية” العريضة وفقا لموقع سبق.