الرئيسيةاخبارعربية وعالميةمحاولة اغتيال فاشلة لمحافظ عدن.. وصالح يستنجد بالإيرانيين
عربية وعالمية

محاولة اغتيال فاشلة لمحافظ عدن.. وصالح يستنجد بالإيرانيين

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

الرئيس-المخلوع-علي-عبدالله-صالح

كشفت مصادر يمنية الثلاثاء،عن نجاة كل من محافظ عدن العميد عيدروس الزبيدي ومدير أمن المحافظة العميد شلال شايع، من محاولة اغتيال، أثناء مرورهما في جولة تفقدية.
وأكدت المصادر مقتل عدد من المسلحين المهاجمين لموكب المحافظ خلال اشتباكات اندلعت بين قوات الأمن ومسلحين مجهولين بمنطقة المنصورة في عدن.
وأوضح مصدر أمني أن الاشتباكات المسلحة اندلعت بعد هجوم المسلحين على موكب محافظ عدن ومدير أمن المحافظة.
من جهة أخرى، كشف رئيس تحالف قبائل مأرب صالح لنجف، عن أن الحوثيين والمخلوع يعتمدون في الدفاع عن صنعاء على مستشارين إيرانيين يسكنون قصور المخلوع. وأفصح عن اتصالات تم رصدها بين صالح ومسؤولين إيرانيين للاستنجاد بهم للحيلولة دون دخول الشرعية إلى صنعاء.
ووفقا لموقع عاجل لفت إلى أن مقربين من صالح يتحدثون عن استعداده دفع مئات الملايين من الدولارات للإيرانيين إن أسهموا في دعمه والوقوف إلى جانبه.
وأكد لنجف أن قوات الشرعية تسجل تقدما في أرحب وأنها أصبحت على بعد 10 كيلومترات من مطار صنعاء.
وعلى جانب آخر، اندلعت اشتباكات كثيفة، صباح اليوم، بين قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وميليشيات الحوثي وصالح في مديرية حيفان، جنوب مدينة تعز بالتزامن مع هجوم للمقاومة الشعبية على جبل الهتاري الاستراتيجي والمطل على عدة مواقع.
وأشار شهود عيان إلى أن طيران التحالف ساند قوات المقاومة الشعبية وشن غارتين جويتين على مواقع الميليشيات في جبل الهتاري، وما زالت الاشتباكات مستمرة في المنطقة.