الرئيسيةاخبارمحلياتبعد إعدام القحطاني.. 3 سعوديون ينتظرون الموت في بغداد
محليات

بعد إعدام القحطاني.. 3 سعوديون ينتظرون الموت في بغداد

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

السجين-السعودي-عبدالله-بن-عزام-القحطاني-المتهم-في-قضية-إرهاب

كشف مصدر مطلع على تفاصيل قضية السعودي عبدالله عزام القحطاني، الذي نفذ فيه حكم الإعدام بالعراق، أن وزير العدل العراقي الدكتور حيدر الزاميلي حضر عملية الإعدام. مؤكدا أنها المرة الأولى التي يحضر فيها الوزير عملية إعدام.
ونقلت صحيفة “الوطن” الأحد عن المصدر قوله، إن هناك تحركات من السفارة السعودية في العراق لإعادة محاكمة 7 سعوديين محكومين بالإعدام منذ سنوات لتكون محاكمة عادلة يحق لهم فيها الدفاع عن أنفسهم وتوكيل محامين وحضور المنظمات الإنسانية والحقوقية، لأن الاعترافات التي انتزعت من المتهمين كانت تحت التعذيب والإكراه.
ونقلت الصحيفة عن محامي المعتقلين السعوديين في بغداد حامد أحمد، قوله إنه يتم حاليًا التنسيق بين وزارة الصحة ووزارة العدل لتسليم جثمان القحطاني إلى السفارة السعودية.
وأضاف المحامي قائلًا: “خلال الأسبوع الماضي زرت المعتقلين السعوديين في سجون الناصرية جنوب العاصمة بغداد، والتقيت المعتقل السعودي منصور بن عبدالله والمحكوم 15 عامًا بتهمة تجاوز الحدود، وبعد ثلاثة أشهر سينتهي حكمه، وقد طالبت بنقلهم إلى سجون سوسة أو سجن سمان شمال العراق”. مبينًا أن المعتقلين يتعرضون إلى مضايقات ويحتاجون إلى أدوية.
وبين المحامي أنه تم نقل محاكمة المعتقل عبدالله بن عودة من سجن المطار ببغداد إلى محكمة النجف.
بينما كشف مصدر عراقي إلى أن هناك 3 معتقلين سعوديين في سجون العراق مهددين بتنفيذ الإعدامات بحقهم بعد مصادقة الحكم عليهم، ومن بينهم جارالله بن سليم بن محمد، وعلي بن حسن بن فاضل، وبدر عوفان الشمري.
يذكر أنه يوجد 73 سجينًا سعوديًّا منذ سنوات في السجون العراقية بلا محاكمات ويعانون من أوضاع إنسانية سيئة ويتعرضون في بعض الأحيان للتعذيب، ما أثار انتقادات المنظمات الإنسانية والحقوقية الدولية لمعاملة السلطات العراقية للسجناء السعوديين.