أردني يتنازل عن داهس ابنه السعودي إكراماً لملكي السعودية والأردن

56b7a4f200fd1

انتهت حادثة دهس وقعت ما بين المدورة ومعان قبل عشرة أيام وأودت بحياة شاب أردني بتنازل ذويه أمس عن كافة حقوقهم القانونية والعشائرية والجزائية عن مواطن سعودي لوجه الله تعالى ثم إكراماً للملك عبدالله الثاني وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولمن حضر من الجاهة للتنازل وفقاً لما جاء في بيان أسرة المتوفى.
وأعلنت الأسرة تنازلها أيضاً إكراماً للجاهة التي سعت بالصلح وهم كل من عبدالله منور أبو زيد، والنائب مازن الظلاعين، وسعود معزي العواجي العنزي، وزياد منور أبو زيد، وممدوح فلاح الفقير العنزي، وعوض هليل العنزي، وعيد سليمان العنزي، وفائز السديري.
وذكر أحد الجاهة التي سعت بالصلح سعود العواجي العنزي: تم توقيع التنازل أمس في مجلس عشيرة العجارمة بالأردن، مقدماً شكره وتقديره لهم لتنازلهم مثمناً لهم هذا الموقف والذي أسفر عن خروج المتسبب من السجن.
وبحسب صحيفة سبق أضاف بأنه تقديراً لهذا التنازل فإن أسرة المتسبب بالحادث قدمت مبلغ 50 ألف دينار أردني لذوي المتوفى تقديراً لتنازلهم، إضافة لبناء مسجد بالسنغال وآبار مياه صدقة جارية للمتوفى، رحمه الله.

56b7a4f164d94

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا