الرئيسيةاخبارمحليات15 ألف ريال رشوة لرجال الهيئة من أجل جوال
محليات

15 ألف ريال رشوة لرجال الهيئة من أجل جوال

اضف بريدك لاستقبال النشرة الاخبارية والوسائط.

هيئة-الامر-بالمعروف-النسائية

عرض أفراد عصابة لتصنيع وترويج الخمور بمحافظة خميس مشيط رشوة على رجال الهيئة من أجل إنقاذ جوال زعيم العصابة.
وفي تفاصيل القضية حسب مصادر اخبارية وفقا لموقع صدى فإن رجال الهيئة ضبطوا زعيم عصابة لتصنيع وترويج الخمور “مجهول الهوية من القرن الإفريقي” بعد جهود مضنية استمرت عدة أشهر من التحري والتتبع حتى تمكنوا من القبض عليه متلبسًا بالجرم المشهود في أحد مواقع الترويج يبيع العرق المسكر، وجرى اقتياده إلى مركز الهيئة وعثر بحوزته على جوال ومبالغ مالية وكان الجوال يحتوي على عدد كبير من الأسماء المخزنة وما هي سوى لحظات حتى جاءت لجوال زعيم العصابة اتصالات متكررة وبصورة متتالية دفعت رجال الهيئة للرد ليتفاجئوا أن المتصل أحد أفراد العصابة ويعرض مبلغًا من المال “رشوة” لتسليمه جوال زعيم العصابة، وتدرج مبلغ الرشوة مع رفض رجال الهيئة من 5000 ريال حتى وصل لـ15000 ريال مقابل عدم إرفاق الجوال مع الأحراز، وحصول أفراد العصابة عليه، لما يحتويه من أرقام مخزنة لزبائنه من متعاطي الخمور والمخدرات غير أن رجال الهيئة لم يلقوا بالًا لهذا الشخص وتم تحويل زعيم العصابة والمضبوطات ومن بينها الجوال للجهات المختصة لاستكمال الإجراءات النظامية.
وتشير المعلومات التي حصلت عليها مصادر اخبارية إلى أن أفراد العصابة وبعد أن يئسوا من الحصول على الجوال تمكنوا من إغلاق الشريحة من قبل المشغل (إحدى شركات الاتصالات) ومن ثم استخراج شريحة بديلة بنفس الرقم لما يحتويه الرقم من مصدر مهم للمروجين ومعرفة الزبائن به ومن ثم تكوين قاعدة جديدة من الزبائن لتسهيل نشاطهم.