تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إيرانية، مقطعاً صوتياً نشرته المذيعة الإيرانية الشهيرة شينا شيراني، في تلفزيون “برس تي في” الناطق بالإنجليزية.
ووفقا لموقع العربية التسجيل هو لمكالمة هاتفية بينها وبين مدير قسم الأخبار في التلفزيون المذكور، حميد رضا عمادي، والذي كان يتحرش بها أثناء المكالمة ويطلب منها إقامة علاقة جنسية مقابل وعود بمنحها امتيازات خاصة في الوظيفة.
يذكر أن حميد رضا عمادي، وزميله محمد سرافراز، رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيراني، رئيس تحرير قناة “برس تي في” سابقاً، وضعا في قائمة العقوبات الدولية بسبب تورطهما في انتهاكات لحقوق الإنسان منذ عام 2012.
وكانت محكمة العدل الأوروبية قضت في ديسمبر الماضي، بإبقاء العقوبات ضد هذين المسؤولين، بسبب تورطهما في “انتهاك حقوق الإنسان والمشاركة في الاعترافات القسرية وإعداد تقارير وتهم ملفقة ضد معتقلين سياسيين بالتعاون مع أجهزة الاستخبارات الإيرانية”.
ووفقاً لموقع “روز” الإيراني، الذي نشر المقطع بشكل كامل، فقد قامت المذيعة شينا شيراني، بنشر التسجيل الصوتي المذكور فور خورجها من إيران.
وعلق ناشطون إيرانيون على الحادثة بالقول إن “هذا غيض من فيض بالنسبة لحجم التحرش الذي يتعرض له النساء الموظفات في الدوائر الحكومية والمرافق الرسمية الإيرانية”.

721-528x315

1-228x315