فيديو.. محلل سياسي: تفجير الأحساء كان عملية مزدوجة.. ورجال الأمن أنقذوا المصلين من مجزرة

595e9526-15e2-4070-a9cf-108eaff2c71d

أكد المحلل السياسي والباحث في شؤون الجماعات المتطرفة حمود الزيادي أن عملية تفجير مسجد الرضا بالأحساء التي وقعت اليوم (الجمعة) كان يراد لها أن تكون عملية مزدوجة، مشيرا إلى أن رجال الأمن تمكنوا من إنقاذ المصلين من مجزرة كانت بانتظارهم.
وقال الزيادي خلال مداخلة بقناة “الإخبارية” عصر اليوم (الجمعة): “الأجهزة الأمنية استطاعت إنقاذ المصلين من مجزرة، حيث كان مخططا أن تكون العملية مزدوجة، عبر منفذين اثنين يحملان أحزمة ناسفة، بتفجير الأول نفسه بين المصلين ثم الثاني في بقية المتواجدين”.
وأضاف أن هذه المجزرة كان مرتبا أن تودي بحياة العشرات في مسجد كان يتواجد به فوق مائة مصل، مؤكدا أن أصابع داعش تقف وراء هذه العملية لاستهداف الأمن السعودي والنسيج الوطني الاجتماعي.

للاشتراك بواتساب مزمز، ارسل كلمة اشتراك إلى الرقم:
00966544160917
للإشتراك بقناة مزمز على تيليقرام اضغط هنـا