تكتل 3+1.. أمل المرأة السعودية لنيل حقوقها

10f04b6b-70ed-458d-854c-6df0416a2bbb_16x9_600x338

نجح أربعة أعضاء من مجلس الشورى، والذي أطلق عليه تكتل (3+1) من تحويل مقترح تعديلات على بعض أنظمة «الأحوال المدنية» إلى واقع، إذ أعلنت وكالة وزارة الداخلية للأحوال المدنية بدء استخراجها سجلات الأسرة للمرأة السعودية، مشيرة إلى ضرورة وجود بطاقة أحوال مدنية للمرأة الراغبة في استخراج سجل الأسرة. القرار الذي طرح في المجلس منتصف العام الماضي، وتقدم به أربعة أعضاء «الدكتورة لطيفة الشعلان، الأميرة سارة الفيصل، الدكتورة هيا المنيع، الدكتور ناصر بن داود»، لقي ردات فعل غاضبة من تيارات متشددة داخل السعودية، حتى وصل الأمر لشتم وقذف الشعلان علانية في مواقع التواصل الاجتماعي، كونها أكثر الأسماء المتداولة في مواقع التواصل الاجتماعي.
وتراهن نساء المملكة بحسب صحيفة عكاظ على تكتل  (3+1) لدعم الملفات النسائية وتعديل بعض الأنظمة التي تحول بينها وبين نيل حقوقها كما ترى.

2 تعليقات
  1. أنا ما أحتاج معرف يقول

    عندي فضول شديد لمعرفة ليش كل القرارات المتعلقة بالمرأة يتصدى لها مجموعة من المتشددين و يرفضونها ؟!
    قانون التحرش رفضوه
    بطاقة الأحوال رفضوها
    السجل الاسري للمراة رفضوه
    قيادة السيارة رفضوها
    عمل المرأة في غير التدريس و الطب رفضوه
    و في المقابل حقوق المرأة من حضانة و نفقة و ميراث و إعالة و طلاق
    الرد عليها يكون واحد ( على الرجل ان يتق الله في محارمه )
    طيب اذا الرجال ما يخاف الله و إنتوا معارضين القوانين اللي تكفل حقها وقتها الحرمة ايش تسوي ؟!

  2. حدي نظر يقول

    قاتل الله البراليه والبهايم الي يتبعونهم

اترك رد