بعد فتوى الفوزان.. شعراء ومنشدون يتوقفون عن أداء الشيلات وكتابتها

الفوزان

أعلن عدد من الشعراء والمنشدين توقفهم عن كتابة الشيلات وشيلها، بعد أن أصدر الشيخ صالح الفوزان، فتوى بأن الشيلات أغانٍ وليست بديلاً عنها، وهي أشد أنواع الأغاني.
‎وتداول مغردون فتوى الفوزان، على نطاق واسع بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، خاصة مع انتشار كبير للشيلات بشتى أنواعها وافتتان البعض وإعجابه بها. ‎وتسجل الشيلات الحماسية الأكثر سماعًا بين أوساط المجتمع الخليجي، حيث يبدون إعجابهم بها من بين باقي الأنواع.
وأعلن الشاعر سعد العالي عبر حسابه بتويتر أنه ابتغاءً لوجه الله ومرضاته، وبعد فتوى كبار العلماء، اعتذر عن جميع الشيلات بالإيقاع. ‏والله يوفقنا وإياكم. كما أعلن الشاعران والمنشدان سلطان لافي القزيعي خالد العلوي والشاعر أحمد نشاط البناتي توقفهما عن كتابة وتأدية الشيلات ابتغاء وجه الله، بعد فتوى كبار العلماء بتحريم الشيلات.
يذكر أن فن الشيلة ظهر مؤخرًا وانتشر بشكل كبير، وتخضع الشيلة قبل نشرها لمؤثرات صوتية ومحسنات لظهورها بشكل لافت ومقارب للأغاني بحسب صحيفة المواطن.