رداً على تهمٍ بالفساد.. العدل لنزاهة: خالفتم الأنظمة.. واتهاماتكم افتقرت للدقة وشوّهت أبرياء

وزارة-العدل

ردّت وزارة العدل على تصريحات المتحدث الرسمي للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد “نزاهة” بشأن وجود فساد إداري في كتابة عدل المزاحمية، مؤكدة أن الاتهامات حوت مخالفة واضحة للأنظمة وافتقرت للدقة وأساءت إلى أبرياء.
وقال وكيل وزارة العدل لشؤون التوثيق الشيخ أسامة الزيد إن الواقعة التي ذكرها المتحدث الرسمي لنزاهة تعود لما قبل أربع سنوات تقريبا وهي مرتبطة بعدة جهات حكومية مختلفة ولا تزال التحقيقات جارية بها، مبدياً استغرابه من إثارة متحدث نزاهة لهذه القضية في الوقت الحالي وهي قديمة ولا تزال التحقيقات فيها جارية.
وأضاف أن ما نشر على لسان متحدث “نزاهة” كان مطلقاً وشاملاً ولم يحدد الفترة الزمنية التي تم فيها كشف هذه التجاوزات، وأنه بهذا التعميم أساء لإدارة حكومية بكافة العاملين فيها باتهام يفتقر إلى الدقة والتحديد، لافتا إلى أنه وردت للوزارة شكوى جماعية من كافة منسوبي كتابة عدل المزاحمية يشيرون فيها لتعرضهم لتشويه السمعة والطعن في ذممهم عقب هذا التصريح.
واختتم بالقول: “كما أن نزاهة وجميع أجهزة الدولة تكافح الفساد والمفسدين فليس من النزاهة أن توجه التهم بهذا العموم الذي يطال الأبرياء، وكما أنه من الخطأ ترك المفسد فكذلك من الخطأ إطلاق الاتهامات بلا خطام ولا زمام”.