اعلان

سبب صادم وراء تأخّر إطلاق 20 سعوديًّا من سجون العراق

Advertisement

سجناء_0

أرجعت مصادر مطلعة تأخّر إطلاق سراح 20 سعوديًّا من السجون العراقية، إلى دوافع طائفية، رغم انتهاء محكوميتهم المقررة بـ15 عامًا لكل سجين، بعد محاكمات تم الطعن في إجراءاتها، العقد الماضي، تحت طائلة اتهامات وصفت بالظالمة. بحسب ما ذكرته صحيفة “الحياة”، الأحد.
وينصّ قانون الجنائيات العراقية المعمول به حاليًا على إطلاق سراح السجناء المنقضية ثلاثة أرباع مدة سجنهم، بعد رفع أوراقهم من إدارة السجون الموقوفين فيها إلى المحكمة التي تقوم بإصدار أوامر الإفراج عن السجناء كافة.
وسبق أن تم تطبيق هذا القانون بحق السجناء السعوديين المفرج عنهم في الفترات الماضية كافة، والآلاف من السجناء من مختلف الجنسيات في سجون بغداد والموصل وكردستان.
وبينما يوجد اثنان من السجناء السعوديين في سجون العاصمة العراقية بغداد، يقبع 18 آخرون في سجون الناصرية (450 كيلومترًا) جنوب العاصمة.