شرطة جازان تكشف حقيقة ابتزاز إعلامي لفتاة توفيت والدتها في كارثة الفجر

569f811f8fbd0

نفت شرطة جازان صحة الشائعات المتداولة عن ملاحقة إعلامي بتهمة ابتزاز فتاة عشرينية توفيت والدتها في “كارثة المستشفى”.
وقال الناطق الإعلامي باسم شرطة جازان المقدم محمد الحربي: “ما يشاع بشأن البحث والتحري عن إعلامي بتهمة ابتزاز فتاة عارٍ عن الصحة”.
وكان عدد من المغردين قد روجوا خبراً مفاده قيام الجهات الأمنية بجازان بالتحري عن أحد الإعلاميين متهم بابتزاز فتاة في العقد الثالث من العمر توفيت والدتها في حريق مستشفى جازان العام، حيث حاول لقاءها في أحد الفنادق وفقا لموقع سبق.