الداخلية الإيرانية: ضبط 154 متورطًا في إحراق سفارة السعودية

السفارة_2

قال مسؤول أمني إيراني إن الشرطة الإيرانية قامت باعتقال واستدعاء 154 شخصًا على خلفية الاعتداء على سفارة المملكة العربية السعودية في طهران والقنصلية في مشهد.
ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية شبه الرسمية عن المساعد الأمني لوزير الداخلية الايراني حسين ذو الفقاري، أن المسؤولين المعنيين سلموا، الأربعاء (20 يناير 2016)، تقريرًا حول تحريات قضية الهجوم على السفارة السعودية في طهران.
وفي محاولة منه لتبرئة ساحة حكومة بلاده من المسؤولية عن تأمين السفارة، قال ذو الفقاري إن أفرادًا كانت لديهم تشكيلات في مدينة كرج والعاصمة طهران، “وقعوا تحت تأثير الانفعال، ومع الأسف تجاوزوا حدود الانفعال، وقاموا بمهاجمة السفارة السعودية” وتم التعرف عليهم، متجاهلا تمامًا توجيه أي مسؤولية للسلطات الأمنية في بلاده.
واستطرد ذو الفقاري بالقول: إن عددًا من “المنفعلين” تم اعتقالهم وإحالتهم للنيابة العامة، والبعض الآخر موقوفون على ذمة التحقيق، فيما يتم تعقب آخرين. مؤكدًا أنه سيتم القبض عليهم، ومواصلة التحريات حتى الانتهاء من الملف.
وبحسب صحيفة عاجل قررت المملكة العربية السعودية قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران بعد حرق سفارة المملكة في طهران والقنصلية في مشهد، فيما أشارت دلائل قوية إلى تورط عناصر بالحرس الثوري الإيراني في الحادث.