فيديو: كيف رأى أمريكي العالم بعد 44 عاماً من السجن

Capture

لم يكن سجين أمريكي مُدان بتهمة محاولة اغتيال ضابط شرطة يتوقع أن تتغير الحياة بشكل كبير خلال السنوات التي قضاها خلف قضبان السجن، وخرج منه بعد 44 عاماً، ليجد نفسه في عالم آخر غير الذي تركه قبل دخول السجن.
وبعد أكثر من 4 عقود أمضاها أوتيس جونسون في السجن (69 عاماً)، خرج ليجد أشياء لم يعتدها في السابق، وبات عليه التأقلم مع الحياة الجديدة، التي تسيطر عليها التكنولوجيا والهواتف المحمولة والمشروبات الملونة بشتى أشكالها، وغيرها من مقومات الحياة الحديثة.
وفي مقطع الفيديو الذي نُشر على موقع يوتيوب، يشرح جونسون كيف تغيرت مدينة نيويورك منذ أن تركها آخر مرة، وبدت الرهبة على وجهه وهو يشاهد الأضواء الساطعة في ساحة تايمز سكوير، والتغيرات المدهشة على أنماط الحياة والسكان فيها بحسب ما ذكرت صحيفة ميرور البريطانية.
ويقول جونسون :”السجن أثر على حياتي بشكل كبير، وكان الأمر صعباً في البداية عندما خرجت إلى العالم من جديد، فكل شيء قد تغير، ورأيت العديد من الناس يتحدثون إلى أنفسهم، وعندما اقتربت منهم تبين لي أنهم يضعون الهواتف على آذانهم في الشارع”.
وأضاف جونسون: “قلت في نفسي لماذا تحول الجميع إلى عملاء في وكالة الاستحبارات المركزية أو شيء من هذا القبيل؟ فهذا أول ما خطر ببالي وأنا أرى أشخاصاً يمشون في الشارع والأسلاك تتدلى من آذانهم”.
إلا أن أكثر ما أزعج جونسون عند خروجه من السجن هو عدم قدرته على إيجاد أسرته التي انقطع تواصله معها آخر مرة عام 1998، ولم يعد يملك أية وسيلة تساعده للعثور عليهم، وعلى الرغم من ذلك يحاول أني يبقى إيجابياً ليتمكن من الاندماج في الحياة الجديدة التي لم يعتد عليها في السابق.