إخلاء سبيل الناشطة الكويتية سارة الدريس بكفالة 1000 دينار

سارة-الدريس

أخلت النيابة العامة بالكويت سبيل الناشطة السياسية “سارة الدريس” بكفالة مالية 1000 دينار كويتي، وذلك بعد التحقيق معها رسميا بتهمة المساس بمقام النبي، صلى الله عليه وسلم، عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.
وكانت “الدريس” قد سلمت نفسها طواعية لأمن مطار الكويت بعد وصولها فجر أمس الثلاثاء، قادمة من لندن برفقة والدتها، وذلك بحضور المحامية سارة الحمر، ومتابعة من المدافعين عن حقوق الانسان عبدالحكيم الفضلي وهديل بوقريص.ووصلت “الدريس” إلى الكويت في الساعة الثالثة والنصف فجراً بحسب موقع شؤون خليجية وقامت بتسليم نفسها في الساعة السادسة لأمن المطار، وتم تحويلها إلى المباحث الجنائية بسبب إصدار أمر القبض عليها من قبل النيابة العامة وهي خارج البلاد.وكان أحد المحامين الكويتيين قد تقدم بشكوى إلى النائب العام ضد الكاتبة والناشطة الكويتية سارة الدريس يتهمها بالإساءة إلى مقام النبي – صلى الله عليه وسلم-، وذلك على خلفية حوار دار في “تويتر” حول إحدى زوجات الرسول، وانتقدت من خلاله “سارة” ما نقلته كتب التاريخ حول هذه الحادثة التي يستعين بها الدواعش في الترويج لجرائمهم، حسبما ذكرت.