اعلان

فيديو: عقوبات صارمة على ناشري الشائعات في السعودية

Advertisement

وزارة الداخلية

تصدت وزارة الداخلية السعودية للكثير من الشائعات التي نشرت بين شرائح المجتمع السعودي على مدى أعوام، هذه الشائعات يبحث أصحابها من خلالها عن زعزعة الأمن ونشر الفوضى في المجتمع، إلا أن الوزارة حدت من انتشار هذه الأكاذيب، كما فرضت عقوبات صارمة على ناشريها وفقا لموقع “العربية نت”.
أبرزها شائعة استثمار الزئبق الأحمر داخل مكائن الخياطة في عام 2009، بعد أن وصل سعر الماكينة إلى أكثر من ثلاثين ألف ريال.
فقبل 3 أعوام استغلـت عناصر داخلية وخارجية مواقع التواصل الاجتماعي في بث شائعة داخل المجتمع السعودي عن حال الموقوفين في السجون الأمنية، إلا أن محاولاتهم باءت بالفشل بعد أن قبض على هؤلاء العناصر، مع إتاحة الأجهزة الأمنية للإعلام الداخلي كما الخارجي، زيارة الخِدمات والمرافق الخاصة بالموقوفين في السجون الأمنية.
واستمرت محاولات تلك العناصر في زعزعة الأمن والمجتمع بعدما أطلقت شائعة بدخول متسللين إلى الحد الجنوبي، والسيطرة على قرى ومحافظات حدودية.
عقوبة مطلق الشائعات صارمة، قد تصل إلى 10 سنوات بالإضافة إلى غرامة مالية تصل إلى 5 ملايين ريال سعودي ومعرفة المصدر بات سهلا، فانتشار الأجهزة الذكية وبرامج وحسابات التواصل الاجتماعي ساعدت في الوصول للمعلومة خلال دقائق معدودات.