جندي يصد سرية حوثية رغم إصابته وينقذ زملاءه من الأسر

e654e93a-a2d6-417a-9818-15b675a9ec2e

تمكن جندي بحرس الحدود بالحد الجنوبي، رغم إصابته بتسع شظايا، من صد سرية تابعة لميليشيات الحوثيين، وقتل أحد أفرادها وإصابة آخر، منقذاً بذلك أربعة من زملائه، الذين أُصيبوا خلال الهجوم الذي تعرضوا له قبل عدة ليال، بموقع تمركزهم في جبل الدود بالخوبة بمنطقة جازان.
وأنقذ الجندي “عبدالرحمن بن عبيدالله السلمي”، زملاءه من الأسر أو القتل، بالرد على هجوم للميليشيات، من خلال إطلاق النار المكثف من سلاحه الرشاش وإلقاء القنابل اليدوية صوب المهاجمين، ليجبرهم على الانسحاب.
وقال شقيق الجندي، بحسب “سبق”، إن شقيقه لقّن الشهادة لأحد زملائه الذي أصيب بشظية في صدره خلال الهجوم الحوثي، كما حمل زميلاً آخر كان مصاباً على بعد 30 متراً من نقطة تمركزهم، حيث قام بحمله رغم إصابته وتواصل القصف وتدفق الرصاص.
وأضاف بأن شقيقه تمكن عقب ذلك من الاتصال وطلب الدعم، والإفادة عن المصابين، حيث حضرت فرقة مساندة، وتم إسعاف المصابين، ونقلهم إلى مستشفى الحرث في الخوبة، مبيناً أن قائد قطاع الحرث، أثنى على شجاعة شقيقه وأوصى بمنحه “نوط الشجاعة” نظير ما قام به من عمل شجاع.