فيديو: الطفل غريب ضحية الخادمة الإثيوبية يتماثل للشفاء

طفل_5

كشفت مصادر مقربة من أسرة الطفل غريب قبلان اليامي، الذي تلقَّى ثماني طعنات على يد خادمة إثيوبية عن تطورات حالته الصحية وذلك بعد أسبوع من دخوله العناية المركزة بمستشفى الملك فهد للحرس الوطني.
وقال أحد أقارب الطفل، إن الفريق الطبي المتخصص في قسم العناية المركزة رفع أمس الأحد، التنفس الصناعي والمخدر عن الطفل لساعات بعد تحسن حالته الصحية، بحسب صحيفة “الوطن”.
وأضاف، أنه لايزال في قسم العناية المركزة وصحته في تحسن يوما بعد يوم، مشيرًا إلى أنه بعد ذهاب آثار التخدير كان الطفل مذعورًا ويكرر كلمة دم، واستمر في الصراخ.
يُذكر أن عاملة منزلية من الجنسية الإثيوبية، غافلت الأسبوع الماضي والدة غريب شرق العاصمة الرياض، وتسللت إلى غرفة الطفل وطعنته ثماني طعنات، كما حاولت نحره قبل أن تتدخل الأم وتدخل معها في عراك من أجل ابنها استمر أكثر من ساعة، ليتم نقله إلى مستشفى الملك فهد للحرس الوطني، قبل أن يتم القبض على الجانية وإحالتها إلى جهات الاختصاص.