مبتعثون يتداولون تحذيرات من إعصار قوي في شمال بريطانيا واسكتلندا وويلز خلال الأيام القادمة

CCff8H

تداول سعوديون ومبتعثون في بريطانيا واسكتلندا تغريدات محذرة من إعصار شديد متوقع أن يضرب بريطانيا في الأيام المقبلة وتوقع خبراء الأرصاد بأن تضرب بريطانيا خلال أيام عواصف «النينو» العملاقة وتستمر على مدى ثلاثة أشهر خلال الشتاء الحالي لتكون هي الأسوأ في غضون 144 عاما.
وحذرت هيئة الأرصاد البريطانية من فيضانات عارمة ناجمة عن أمطار غزيرة، فيما تم إبلاغ مجالس المحليات وخدمات الطوارئ بالتأهب لما وصف بأنه أعتى ظاهرة للنينو من أي وقت مضى على الإطلاق، كما نقلت صحيفة «التليجراف» البريطانية أمس.
كما تنبأ خبراء الأرصاد بهبوب رياح عاتية ودرجات حرارة متدنية تسبب موجة من الصقيع في أنحاء المملكة حتى مطلع أوائل عام 2016 مما تذكر بالصورة القاتمة لشتاء 2013 والذي تسبب في حدوث دمار وفوضى في أنحاء المملكة المتحدة وخلف 17 شخصا قتلى.
وكانت آخر ظاهرة للنينو قد اجتاحت بريطانيا منذ ستة أعوام، حيث أصيبت البلاد بالشلل في أسوأ شتاء منذ عقود، وحلت بالبلاد موجة قاسية من الصقيع كما تدنت درجات الحرارة لما دون الصفر فيما تراكمت طبقات من الجليد ظل من أوائل ديسمبر وحتى شهر مارس.
وحذر مكتب الارصاد الجوية البريطاني أمس من ان الزيادة في درجات الحرارة في العالم ستتجاوز هذا العام درجة مئوية كاملة للمرة الأولى من مستوياتها قبل عصر الصناعة. ونقلت رويترز عن علماء بمكتب الارصاد الجوية البريطاني قولهم إن الزيادة ترجع في جانب منها الى ظاهرة النينو المناخية الناتجة عن اسباب طبيعية هذا العام رغم ان تأثيرات التغير المناخي المسؤول عنها الانسان ستكون المساهم الرئيسي.
وأوضح علماء أن الزيادة في درجات الحرارة في العالم يجب ابقاوءها دون درجتين مئويتين لتفادي أسوأ تأثيرات تغير المناخ مثل الفيضانات وموجات الحفاف وارتفاع مستويات مياه البحار.