كشف خبير الجرائم الإلكترونية الباحث محمد السريعي لصحيفة “الوطن” السعودية، أن شبكة الاتصالات اللاسلكية المجانية المعروفة تقنيا بـ”واي فاي”، في المطارات السعودية غير آمنة للمسافرين، لسهولة اختراقها من “هاكرز” الإنترنت. وأكد خلال استقصاء إلكتروني أجراه، أن بنية الاتصالات اللاسلكية في مطارات المملكة غير مهيأة بشكل سليم، مما يعزز اختراقها السريع.
وقال السريعي إن المسافرين يبحثون دائما في المطارات عن شبكات لاسلكية مجانية، بهدف الحصول على اتصال إنترنت مجاني، لتوفير استهلاك باقة الإنترنت التي يملكها المسافر على هاتفه الذكي أو الأجهزة الذكية التي يستعملها.
وأضاف خبير الجرائم الإلكترونية أنه يقف دائما خلف الشبكات اللاسلكية المجانية قراصنة إنترنت، يستطيعون من خلالها التجسس على المسافرين، وسرقة بياناتهم وصورهم، وملفاتهم، وأرقام حساباتهم المصرفية- إذا كانت مخزنة في أجهزتهم – من خلال اتصال المسافرين بتلك الشبكات الوهمية.
وردا على سؤال يخص آلية اختراق الهاكرز لأجهزة المسافرين المتصلين بـ”الواي فاي” المجاني، أوضح السريعي أن “الهاكر” يقوم بإنشاء شبكة مجانية وهمية باسم مشابه للشبكات اللاسلكية الموجودة في مرافق المطارات، وحينما يرتبط بها الشخص المتصل، يقوم “الهاكر” بالتقاط كل بيانات المتصل المسافر، التي تمر من خلال الشبكة الوهمية، فيصبح الهاتف أو الجهاز اللوحي أو حتى الحاسب المحمول تحت رحمة “المخترق”، من حيث جميع البيانات المخزنة في الجهاز.
وذكر أن هذا الاختراق يحدث بصفة رئيسية مع الأجهزة الذكية، أو مع تطبيقات الرسائل الفورية كـ”واتساب”، ويستطيع المخترق الاطلاع على كل الرسائل والفيديوهات والصور التي يرسلها صاحب الجهاز أو قام بإرسالها سابقا، كما يستطيع التحكم بشكل كامل في تفاصيل حسابات المسافر في شبكات التواصل الاجتماعي “تويتر – فيسبوك – انستغرام”، والاطلاع على الرسائل الخاصة، وأرقام البطاقات البنكية الائتمانية، وخاصة إذا كان يستخدم في حجوزات طيرانه أو الفنادق داخل وخارج المملكة تطبيق بوكينج (booking) الإلكتروني.
وحول سبل حماية المسافرين من الشبكات اللاسلكية الوهمية، أكد السريعي أهمية عدم الاتصال بأي شبكة غير آمنة، وعدم الافتراض بأن الشبكات اللاسلكية العامة آمنة، مشددا على أهمية التأكد من مصداقية الشبكة اللاسلكية قبل الاتصال بها، وتعطيل شبكة الاتصال اللاسلكي الآلي. ووجه السريعي نصيحة تقنية لهيئة الطيران المدني، بوضع إعدادات تشفير للشبكة اللاسلكية في مختلف مطارات المملكة، لحماية المسافرين من مشاكل الاختراقات الإلكترونية، إضافة إلى توعية المسافرين عبر لوحات إرشادية داخل صالات القدوم والمغادرة بالشبكات الآمنة، وعدم الاتصال بأي شبكات أخرى.