فيديو: شقيق منفذ إطلاق النار بالشرطة الأردنية يكشف تفاصيل عن حياة شقيقه

IMG-20151110-WA0001

حالة من الصدمة الممزوجة بالترقب، سكنت أجواء ديوان آل السعد في بلدة ريمون شمال البلاد التي ينحدر منها الضابط الأردني أنور أبوزيد 29 عامًا والأب لطفلين في اليوم الثاني على التوالي لفتح عشيرته أبواب ديوانها انتظارا لإعلان نتائج التحقيق في حادثة إطلاقه الرصاص على مدربين في مركز لتدريب الشرطة شرق عمّان الاثنين، أودى بحياة مدربين اثنين أمريكيين وجنوب أفريقي وأردنيين يعملان في الترجمة، وإصابة خمسة آخرين.
وبدت البلدة التي تبعد نحو 12 كيلومترا عن قلب محافظة جرش (35 كيلومترا عن عمّان)، هادئة وغير مزدحمة الثلاثاء، فيما خلا الديوان، من أية مسؤولين أو رسميين، واقتصر على توافد سكان المنطقة إذ لم تفتح العائلة بعد بيتا للعزاء، وترفض استلام الجثمان من السلطات الرسمية قبل معرفة قاتل ابنها، بحسب شقيقه.
ووفقاً ل CNN بالعربية يوجه فادي أبو زيد شقيق أنور، أصابع الاتهام إلى الأمريكيين بقتله، ويجدد التشكيك بالرواية الرسمية التي وصلتهم عبر وسائل الإعلام ومن محافظ المنطقة، دون أن يكون هناك اتصال مباشر مع مسؤول أمني، وفقا له.

IMG-20151110-WA0000  IMG-20151110-WA0006

https://www.youtube.com/watch?v=TlU_rJUXC-A