اعلان

مُنقذ طفل الرياض المنحور يكشف تفاصيل الحادث

Advertisement

Capture

روى النقيب سهيل الشيباني منقذ الطفل الذي حاولت نحره الخادمة الأثيوبية في الرياض، يوم الجمعة الماضي، عن تفاصيل الحادث المروع، وكيف وفقه الله لهذا العمل البطولي.
وقال في تصريح بحسب موقع ”تواصل”: “مررت يوم الجمعة الماضي من أمام منزل الطفل وإذا بأحد الرجال يستنجد بي والذي تبين لاحقاً أنه جار لمنزل الطفل، وأخبرني أن هناك امرأة تستنجد لإنقاذ طفلها فتوقفت أمام المنزل، وإذا بالمرأة تخبرني بالحادث، وأن طفلها في الدور العلوي وفي حالة حرجة”.
وتابع: “فدخلت مع المرأة للغرفة التي فيها الطفل والتي أغلقتها خوفاً عليه من الخادمة الملقاة في الصالة بعد معركة مع الأم، ووجدت الطفل في حالة حرجة حتى أني رأيت القصبة الهوائية دلالة على أنها حاولت نحره، وقطع رأسه وإصابات أخرى في وجهه”.
ويكمل الشيباني: “فتناولت الطفل لأذهب به إلى المستشفى، وأخبرتني أم الطفل أن هناك طفلاً آخر قد أغلقت عليه غرفة أخرى وتريد إخراجه منها خوفاً عليه من الخادمة”.
ورأى “الشيباني” الخادمة ملقاة في الصالة، فوقف بجانبها حماية لأم الطفل حتى تأتي بابنها الآخر، وبعد ذلك توجه للباب الخارجي وأقفلت الأم على الخادمة لكي لا تهرب من المنزل، ومن ثم ذهبت به إلى المستشفى، وحصل على رقم جوال زوجها، واتصل به ليخبره بالذهاب.
وتوجه لمستشفى الحرس الوطني، واتصل بوالد الطفل وطلب منه أن يحضر، ولله الحمد، نجح الأطباء في إسعاف الطفل وإنقاذه في الوقت المناسب. وأشار “الشيباني” إلى أنه حينها كان بلباسه المدني، وزار الطفل في اليوم التالي بعد فراغه من عمله ليطمئن على صحته.