الفريدي يفجر غضب النصر على إبراهيم غالب

الفريدي-1

انتهى شهر العسل بين إدارة نادي النصر واللاعب إبراهيم غالب، بعد اكتشاف أن غالب غير ملتزم بتنفيذ برنامج التأهيل الموضوع له حتى يعود إلى الملاعب من جديد بعد طول غياب بسبب الإصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة.
وتدرس إدارة النصر رفع اسم غالب من كشوف الفريق الأول لكرة القدم إذا لم يتمكن اللاعب من إنهاء برنامج التأهيل وتجهيز نفسه للمشاركة في التدريبات والمباريات قبل حلول فترة الانتقالات الشتوية التي يحق للنادي فيها رفع اسم أي لاعب وتسجيل لاعب آخر مكانه؛ وذلك حسبما ذكرت “الرياضية”.
وكانت إدارة نادي النصر قد اكتشفت أن غالب غير ملتزم بتنفيذ برنامجه التأهيلي المعد له في أكاديمية اسباير القطرية، عندما بدأ زميله أحمد الفريدي الذي تعرض للإصابة نفسها لكن بعد غالب بخمسة أسابيع، يركل الكرة نتيجة التزامه الكامل بتنفيذ البرنامج التأهيلي.
وللتحقق من التزام اللاعب بتنفيذ برنامجه التأهيلي، قررت إدارة النصر مخاطبة أكاديمية اسباير القطرية للتعرُّف رسميًّا إلى مدى التقدم الذي حققه اللاعب منذ بدأ تنفيذ البرنامج.
يذكر أن الأمير فيصل بن تركي رئيس نادي النصر، كان قد أعلن فور إصابة غالب بقطع في الرباط الصليبي، عن تحمله كامل تكاليف العملية الجراحية وأيضًا تكاليف البرنامج التأهيلي في أي مكان يختاره اللاعب، وقد اختار غالب أن يجري العملية الجراحية في العاصمة البريطانية لندن، إلا أنه فور عودته من هناك تقدم بشكوى ضد ناديه يطالب فيها بالحصول على مستحقاته المتأخرة، ليجبر النصر على إبرام جدولة لهذه المستحقات.

 2222_9