ماهي أسباب استحواذ تويتر على اهتمام معظم السعوديين؟

8bc8aa15-ec85-4491-988e-bc5f9946f7fe

يعتبر استحواذ موقع “تويتر” على اهتمام المستخدمين السعوديين أمرا لافتا بلا شك في السنوات الأخيرة، حيث تعتبر السعودية الدولة الأولى والأكثر استخداماً لتويتر في العالم بنسبة تبلغ 41% من عدد المستخدمين حول العالم وبنحو 3 ملايين مستخدم يومياً، وبلغت نسبة الاستخدام نحو 90% من إجمالي عدد مستخدمي الإنترنت بها، وبلغت نسبة النمو في عام 2013 نحو 3000%.
كما كشفت دراسات حديثة أن 97%من الشباب المتعلم يستخدمون “تويتر” و و26% من المستخدمين يقضون ما بين ساعتين إلى ثلاث ساعات يومياً، ويبلغ عدد التغريدات التي يطلقها السعوديون نحو 50 مليون تغريدة يومياً، بشكل وصل إلى حد الإدمان.
وهنا يطرح السؤال نفسه؛ ما سر انتشار واستحواذ تويتر بهذا الشكل الكبير على السعوديين على عكس الشبكات الأخرى؟ من خلال التحليلات والإحصائيات نستطيع تلخيص هذه العوامل في 6 نقاط أساسية وفقا لموقع اخبار 24:

1- انتشار الهواتف الذكية

تعتبر المملكة العربية السعودية ثالث دولة عالمياً في استخدام الهواتف الذكية، ولا شك أن الإمكانات المادية وتطوير البنية التحتية ساهم في انتشار الهواتف الذكية بشكل كبير وكذلك ساهم في الإقبال على التطبيقات الشهيرة، لذلك يعتبر تويتر بمثابة المنصة المثالية لذلك، حيث إن طبيعة تويتر من حيث المرونة والسهولة ساهمت في ذلك نظراً لرسائلها الصغيرة التي لا تتعدى 140 حرفا مما يجعلها سهلة القراءة والمتابعة في أي وقت ومن أي مكان، طبيعة الهواتف الذكية من حيث سهولة التنقل تشجع أيضاً على نشر الأخبار والمعلومات أولا بأول، لذلك يعتبر تويتر هو الأنسب والأفضل لذلك عن الشبكات الاجتماعية الأخرى مما يجعل معظم السعوديين يفضلون تويتر بشكل أكبر.

2- تواجد المشاهير والشخصيات المعروفة

لا شك أن تواجد المشاهير والشيوخ وأفراد العائلة الملكية والعديد من الشخصيات المعروفة ساهم بشكل ملحوظ في جذب المستخدمين نحو تويتر نظراً لاهتمام المستخدمين بمتابعة تصريحاتهم وأخبارهم بشكل دائم، حيث يحظى معظم هؤلاء المشاهير بعدد كبير من المتابعين قد يتخطى حاجز المليون متابع، يتمتع أيضاً المشاهير بنسبة كبيرة من الاهتمام عن طريق متابعة الهاشتاجز الخاصة بهم والتي عادة ما تجدها في قائمة التريندز، بالإضافة إلى زيادة إعادة نشر التغريدات بشكل مكثف من قبل الكثيرين، كل هذا ساهم ولا يزال في إقبال المستخدمين السعوديين على تويتر، بل ويعتبر من أكثر العوامل لها.

3- طبيعة المجتمع السعودي ومزايا تويتر

من خلال تحليل أكثر الموضوعات اهتماماً من قبل السعوديين نجد معظمها ينصب على الموضوعات الدينية وقصص النجاح وتحفيز الذات والأشعار والأقوال المأثورة، بالإضافة إلى الاهتمام بالموضوعات الساخنة والأحداث الترفيهية والأخبار الفنية والرياضية، كذلك يفضل معظم السعوديين متابعة الأحداث أولا بأول وعدم تفضيل الموضوعات الطويلة، لذلك تعتبر طبيعة تويتر من حيث السرعة والتحديث والمرونة هي الأنسب لهذا الأمر، حيث ترتكز معظم المساهمات وفقاً للاهتمامات على المحتوى القصير والبسيط مما  يجعل من التغريدات هي أفضل وأسرع بالنسبة للمستخدمين السعوديين.

4- تواجد الأصدقاء والمعارف

لا شك أن وجود الأصدقاء والروابط العائلية سبب في إقبال مزيد من المستخدمين على استخدام تويتر من أجل متابعة تحديثاتهم وأخبارهم، حيث كشفت إحصائية عن موقع Socialbaker أن سبب إقبال 80% من المستخدمين للشبكات الاجتماعية ناتج عن الروابط والعلاقات الشخصية، وفي السعودية يعتبر عدد مستخدمي تويتر بالنسبة لعدد السكان ما يقرب من 13% وهي نسبة مرتفعة عالمياً،

5- استهداف المسوقين والمواقع الشهيرة لها

ساهم الانتشار الواسع لتويتر وخاصة في السعودية في جذب اهتمام المؤسسات الحكومية والشركات والمواقع الاجتماعية لها، حيث دفع القائمين للقيام بإنشاء حسابات خاصة بهم والقيام بنشر الأخبار والتحديثات أولا بأول ، كذلك جعلت الكثير من شركات التسويق تصب تركيزها في التسويق على تويتر ، وهو ما ساهم في إطلاق حملات ترويجية وتسويقية وكذلك المسابقات والتي تقوم بها بعض الشركات بشكل دوري مثل: شركة سامسونج والاتصالات السعودية بالإضافة إلى عدد من البنوك السعودية الشهيرة.

6- دعم اللغة العربية في مرحلة مبكرة

في عام 2011 قامت تويتر بحث المستخدمين العرب على تعريب صفحاتها، وفي عام 2012 قامت بإطلاق نسختها باللغة العربية وقامت في ديسمبر من نفس العام بإطلاق التطبيق باللغة العربية، ساهم توفر اللغة العربية في جذب شرائح عديدة من المجتمع السعودي نحو استخدام تويتر خاصة أن اللغة العربية هي اللغة الرسمية لها، حيث سجل معدل النمو في عدد مستخدمي اللغة العربية عام 2013 (بعد عام من أطلاقها) بنحو 4% متفوقة على اللغات الفرنسية والروسية والإسبانية.