روسيا: قد يكون وراء سقوط الطائرة الروسية عمل إرهابي

russia_girl_plane_crash

أعلن متحدث باسم الحكومة الروسية (الكرملين)، اليوم الاثنين، أنه لا يمكن استبعاد الإرهاب من أسباب سقوط الطائرة الروسية المنكوبة في مصر. جاء ذلك ردا على سؤال صحافي حول احتمال تعرض الطائرة لهجوم إرهابي.
وإلى ذلك، أكد مصدر في لجنة التحقيق المصرية أن الطائرة الروسية “لم تتعرض لهجوم خارجي”.
فيما ذكرت الشركة المالكة للطائرة الروسية المحطمة في سيناء ان طائرة الايرباص ايه321 الروسية التي تحطمت في مصر السبت كانت “في حالة تقنية ممتازة” ووحده “عمل خارجي” يمكن ان يفسر الحادث الذي تعرضت له.
وقال الكسندر سميرنوف في مؤتمر صحافي ان “الطائرة كانت في حالة تقنية ممتازة. نستبعد (حصول) مشكلة تقنية او خطأ في القيادة”، مضيفا “السبب الوحيد المحتمل هو عمل خارجي”.
وأعلن أيضاً ان طياري طائرة الايرباص الروسية  فقدوا السيطرة عليها “بالكامل”.
وقال الكسندر سميرنوف “كل شيء يدعو الى الاعتقاد انه منذ بداية الكارثة، فقد الطاقم السيطرة بالكامل”، موضحا ان الطيارين لم “يحاولوا الإتصال لاسلكيا” بالمراقبين الجويين على الارض.
هذا وحطت طائرة تنقل جثامين قسم من ضحايا الطائرة الروسية، فجر الاثنين، في سانت بطرسبورغ بشمال غرب روسيا.
وكانت السلطات المصرية أعلنت، مساء الأحد، أن الطائرة نقلت جثامين 162 شخصاً قضوا في تحطم الطائرة التي كان على متنها 224 شخصا قتلوا جميعاً.
ومساء الأحد، تجمع آلاف الأشخاص في سانت بطرسبورغ، ثاني أكبر مدينة روسية، حداداً على أرواح المسافرين الـ217، إضافة إلى أفراد الطاقم السبعة. وكان الأشخاص كلهم من الروس، باستثناء ثلاثة أوكرانيين، وهي أسوأ كارثة طيران تشهدها روسيا.
من جهتها، أعلنت هيئة الطيران في رابطة الدول المستقلة أن الطائرة الروسية تحطمت في الأجواء المصرية، ومن المبكر الحديث عن الأسباب.